أخــبـار مـحـلـيـةعـالـمـيـة

تركيا تشكو هولندا للأمم المتحدة

نقلت تركيا قضية ممارسات هولندا تجاه وزير الأسرة فاطمة بتول صايان قايا إلى الأمم المتحدة، من خلال مذكرة احتجاج.

وأكدت أن المعاملة الفظة التي تعرضت لها الوزيرة، تمثل انتهاكا لمعاهدة فيينا للعلاقات الدبلوماسية.

والسبت الماضي، سحبت هولندا تصريح هبوط طائرة وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو على أراضيها، ورفضت دخول وزيرة الأسرة والشؤون الاجتماعية فاطمة بتول صيان قايا، إلى مقر قنصلية بلادها في روتردام، لعقد لقاءات مع الجالية ودبلوماسيين أتراك، ثم أبعدتها إلى ألمانيا في وقت لاحق.

وبشدة، أدانت أنقرة سلوك أمستردام بحق مسؤوليها، وطلبت من السفير الهولندي، الذي يقضي إجازة خارجية، ألا يعود إلى مهامه حتى إشعار آخر.

ولاقى تصرف هولندا إدانات واسعة من مسؤولين وسياسيين ومفكرين ومثقفين من دول عربية وإسلامية أجمعوا على أنه يعد “انتهاكا للأعراف الدولية” ويمثل “فضيحة دبلوماسية”. ‎

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق