أخــبـار مـحـلـيـةعـالـمـيـة

تركيا تعتزم تزويد محطة كهرباء غزة بـ15 مليون لتر وقود

قال سلطة الطاقة في قطاع غزة، التي تديرها حركة المقاومة الإسلامية “حماس”، إن الحكومة التركية ستزود على نحو عاجل محطة توليد الكهرباء الوحيدة في القطاع بنحو (15) مليون لتر من الوقود.

وقالت سلطة الطاقة، في بيان نشرته مساء السبت، “تلقّينا معلومات رسمية حول نية الحكومة التركية إرسال شحنة وقود لتشغيل محطة كهرباء غزة، وكميتها 15 ألف طن (15 مليون لتر)، كدفعة عاجلة”.

وأوضحت سلطة الطاقة أنها بدأت بالتنسيق لوصول كميات الوقود إلى قطاع غزة بدون عقبات.

ولم تذكر سلطة الطاقة في بيانها موعد وصول كميات الوقود إلى قطاع غزة.

وفي بيان مساء اليوم، قالت حركة “حماس” إنها تلّقت موافقة من تركيا على إرسال كميات من الوقود لتزويد محطة الكهرباء الوحيدة في القطاع، كمساهمةٍ منها في معالجة الأزمة المتفاقمة.

وأمس، كشف مصدر مقرب من حركة حماس، عن مساعٍ تبذلها كل من تركيا وقطر لحل أزمة الكهرباء المتفاقمة في قطاع غزة.

ومنذ نحو شهر، تفاقمت أزمة الكهرباء في القطاع المحاصر إسرائيليا، ووصلت ساعات قطع التيار الكهربائي إلى أكثر من 12 ساعة يوميا.

وتقول سلطة الطاقة في غزة، التي تشرف عليها حركة “حماس”، إن سبب تفاقم الأزمة يعود لفرض الحكومة الفلسطينية في رام الله ضرائب إضافية على كميات الوقود اللازمة لتشغيل محطة توليد الكهرباء.

لكن الحكومة تنفي ذلك وتقول إن “استمرار سيطرة حماس على شركة توزيع الكهرباء، وعلى سلطة الطاقة، وما ينتج عن ذلك، هو الذي يحول دون تمكين الحكومة من القيام بواجباتها، وتحمل مسؤولياتها، تجاه إنهاء أزمة الكهرباء المتفاقمة”.

ويعاني قطاع غزة الذي يعيش فيه مليونا نسمة، منذ 10 سنوات، أزمة كهرباء حادة.

ويحتاج القطاع إلى نحو 400 ميغاوات من الكهرباء، لا يتوفر منها إلا 212 ميغاوات، تقدم إسرائيل منها 120 ميغاوات، ومصر 32 ميغاوات وشركة توليد الكهرباء الوحيدة في غزة 60 ميغاوات، وفق أرقام سلطة الطاقة الفلسطينية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق