أخــبـار مـحـلـيـة

تركيا.. زعيم “الشعوب الديمقراطي” يدعو إلى التهدئة

دعا الرئيس المشارك لحزب الشعوب الديمقراطي (ذو أغلبية كردية)، صلاح الدين دميرطاش، منظمة “بي كا كا” والحكومة التركية إلى التهدئة، والعودة إلى طاولة المفاوضات.

وقال دميرطاش، في تصريحات للصحفيين أدلى بها اليوم السبت في مدينة وان، جنوب شرقي البلاد، “نوجه دعوتنا إلى كلا الطرفين، على (بي كا كا) أن ترفع يدها فورًا عن السلاح، وإعلان التزامها بوقف إطلاق النار، وعلى الحكومة أيضًا وقف العمليات العسكرية في الحال، والتخلي عن الخيار الأمني، وإعلان استعدادها للمفاوضات”.

وأفاد أن الراغبين بالحرب سيجبرون على التراجع أمام صوت الشعب المطالب بالسلام، مضيفًا “إذا أوقفت الحكومة العمليات اليوم ولم توقف (بي كا كا) عملياتها، فلا يمكن تسمية ذلك وقف إطلاق نار، وفي الحالة المعاكسة أيضًا لا يمكن وقف سقوط القتلى. لا يمكن أن يكون الأمر من جانب واحد”.

وأكد أنه “ما من شيء أكثر فضيلة من الجلوس حول الطاولة والتباحث”، متسائلًا “في حين تتوفر الفرصة للجلوس وحل المشاكل كالمجتمعات المدنية، لماذا يجري قصف الجبال، وقطع الطرق، وإحراق السيارات، وتفجير المخافر؟”.

وشهدت تركيا هجمات إرهابية من جانب منظمة “بي كا كا”، منذ 7 يوليو/ تموز الماضي، أسفرت عن سقوط 22 من رجال الأمن، و6 مواطنين، إضافةً إلى إصابة 89 شخصًا، حتى 5 آب/أغسطس الحالي، وفق مصادر مطلعة.

كما شهدت الفترة ذاتها، إحراق الإرهابيين لأكثر من 100عربة، ومقتل 11 إرهابيًا خلال اشتباكات مع قوات الأمن.

وشنت القوات المسلحة التركية، غارات جوية على أهداف محددة لمنظمة  “بي كا كا” الإرهابية، داخل وخارج البلاد، أسفرت عن مقتل أكثر من 260 إرهابيًا، وإصابة أكثر من 400 آخرين، في نفس الفترة أيضاً، وألقت قوات الأمن القبض على أكثر من ألف و500 مشتبه به، في عمليات استهدفت تنظيم “داعش”، ومنظمتي “بي كا كا”، و”جبهة حزب التحرير الشعبي الثوري” الإرهابية، وصدر أمر بإعتقال 275 متهمًا بالانتماء للمنظمات الإرهابية المذكورة.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق