أخــبـار مـحـلـيـةاقـتصــاديـة

تركيا وأذربيجان تدرسان استخدام العملات المحلية في تعاملاتهما التجارية

أعلن وزير الاقتصاد التركي نهاد زيبكجي، اليوم الأربعاء، أن بلاده وأذربيجان تعتزمان البدء بدراسة إجراء قسم من تعاملاتهما التجارية بالعملة المحلية.

وجاءت تصريحات زيبكجي، خلال لقائه عدداً من الصحفيين في العاصمة الأذرية باكو، التي يزورها للمشاركة في الاجتماع السادس لوزراء اقتصاد “مجلس التعاون للدول الناطقة باللغة التركية”.

وأوضح زيبكجي أنّ تركيا بدأت في الآونة الأخيرة تولي اهتماماً كبيراً بسياسة التعامل بالعملة المحلية في المبادلات التجارية، وأكد ضرورة إيجاد السبل الكفيلة لتطبيق هذه السياسة مع العديد من الدول، مثل كوريا الجنوبية واليابان والصين وروسيا وباقي الدول.

وأضاف زيبكجي: “رؤساء الدول الناطقة باللغة التركية أصدروا تعليمات حول إجراء جزء من مبادلاتنا التجارية بالعملات المحلية، ونحن وزراء الاقتصاد سنناقش هذا الأمر في اجتماعنا السادس، ولا نهدف إلى جعل كافة تعاملاتنا التجارية بالعملات المحلية، ولكن سنسعى لتحقيق هذا الأمر بقدر ما يتيسّر لنا”.

وأشار زيبكجي أنّ أنقرة وباكو ستعملان على صياغة اتفاقية جديدة بينهما، تقضي برفع حجم التبادل التجاري بينهما من 3.5 مليارات دولار إلى 15 مليار دولار، وتصفير الضرائب الجمركية القائمة في حال اقتضت الحاجة إلى ذلك.

وخلال زيارته إلى باكو، التقى زيبكجي نظيره الأذري شاهين مصطفييف، وتباحث معه حول حجم التبادل التجاري بين البلدين، إضافة إلى تناول لائحة الصادرات والواردات بينهما.

يذكر أن سبع دول تعتمد التركية، كلغة رسمية لها، وهي تركيا وأذربيجان، وجمهورية شمال قبرص التركية، وتركمانستان، وأوزبكستان، وقرغيزيا، وكازاخستان.

وتتقاسم تلك الدول المسلمة، تاريخاً وحضارة مشتركين، ما دفعها إلى تأسيس مجلس خاص يمثلها في المحافل الدولية، أطلق عليه اسم “مجلس التعاون للدول الناطقة باللغة التركية”، الذي يعرف إختصاراً بـ “المجلس التركي”، وتعتبر كل من تركيا وأذربيجان وكازاخستان وقيرغيزيا، دولاً مؤسسة للمجلس الذي انطلقت فعالياته عام 2009.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق