أخــبـار مـحـلـيـةمـنـوعــات

تصنيفات وفعاليات جديدة لــ”جوائز اسطنبول لأفضل صورة”

تتحول “جوائز اسطنبول لأفضل صورة” التي تنظمها وكالة الأناضول، في نسختها الثالثة لعام 2017، إلى فعالية للتصوير الفوتوغرافي تستمر أسبوعا، بعد أن أضيف إليها تصنيفيين جديدين للجوائز، وورشة عمل، وحلقات نقاشية.

وقال رئيس تحرير الأخبار المصورة في الأناضول أحمد سال، إن جوائز اسطنبول أصبحت إحدى المسابقات الدولية الهامة التي يتابعها المصورون المحترفون على مستوى العالم، خاصة بسبب لجنة التحكيم المشرفة عليها التي تضم أسماء لامعة في عالم التصوير، وبسبب أهمية الجوائز التي تمنحها.

وأشار سال إلى أن نسخة العام الجاري من الجوائز أضيف إليها تصنيفي البورتريه والبيئة ، لينضمان إلى تصنيفي الرياضة والأخباروجائزة المصور الشاب، الذين كانت تتضمنهم النسختين السابقتين من الجوائز.

وعن الأسماء التي تضمها لجنة تحكيم المسابقة، قال سال إن أبرز المشاركين الجدد هم مدير النشرة الرقمية في مجلة باريس ماتش الفرنسية الشهيرة، “ماريون مارتنس”، والمصور الصحفي الشهير في وكالة نور للتصوير الدولي، “يوري كوزيريف”، والمصور الصحفي الرياضي اللامع في وكالة غيتي إيماجز، “كاميرون سبنسر”.

وأضاف سال أن الصور الفائزة ستُطبع في كتاب مباشرة بعد إعلان الجوائز، كما ستشارك في معارض حول العالم، ليتاح لأكبر عدد من الناس مشاهدتها.

بدورها قالت إسراء كيراججي مديرة الاتصالات المؤسسية في الأناضول إن نسخة العام الحالي من الجائزة ستضم فعاليتان جديدتان هما “ورشة عمل جوائز اسطنبول لأفضل صورة” و”الحلقات النقاشية لجوائز اسطنبول لافضل صورة”، وهو ما سيسهم في التقاء المصورين مع الأسماء اللامعة في عالم التصوير، وسيحول الجائزة إلى فعالية للتصوير الفوتغرافي تمتد على مدار أسبوع.

وأوضحت كيراججي أن المصور الصحفي الشهير في وكالة نور وعضو لجنة التحكيم في المسابقة، يوري كوزيريف، والمصور في وكالة نور أيضا، ستانلي غرينه، سيشاركان خلال الفعاليتين تجاربهما مع المصوريين، حيث ستقام الورشة برعاية جامعة معمار سنان في اسطنبول بين 24 و26 مارس/ آذار الجاري، وتقام الحلقة النقاشية يوم 26 مارس/ آذار.

وأشارت كيراججي أن أول معرض للصور الفائزة في المسابقة سيقام في 2 إبريل/ نسيان المقبل.

وترعى المسابقة الخطوط الجوية التركية، ووكالة التعاون والتنسيق الدولية التابعة لرئاسة الوزراء التركية (تيكا).

ويبلغ مجموع جوائز المسابقة، التي تضم 8 أقسام بالإضافة إلى جائزة “المصورالشاب”، 1333 ألف دولار.

وسيحصل الفائز بلقب “صورة العام” الذي يُختار بين الفائزين بالمركز الأول في الأقسام الثمانية، على جائزة قدرها 10 آلاف دولار.

و تضم المسابقة 8 أقسام هي “صورة إخبارية واحدة”، و”صور إخبارية متسلسلة”، و”صورة رياضية واحدة”، و”صور رياضية متسلسلة”، فضلا عن “صورة بيئية واحدة”، و”صور بيئية متسلسلة”، و”صورة بورتريه واحدة” و”صور بورتريه متعددة”.

وستجتمع لجنة التحكيم في وقت لاحق من مارس/ أذار الجاري؛ من أجل تقييم الطلبات، وعقب إجراء التصفيات الأولية، سيتم تحديد أقوى صور لأحداث 2016، وفقا لمبادئ المحتوى والتقنية والجمال.

وأطلقت الأناضول مسابقتها لأول مرة عام 2015، وتبعتها النسخة الثانية في مارس/ آذار 2016.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق