اقـتصــاديـة

تفاصيل خطة “علي بابا” الصينية لاستثمار مليار دولار بتركيا

أعلنت شركة التجارة الإلكترونية الصينية العملاقة “علي بابا” أنها تخطط لاستثمار أكثر من مليار دولار في تركيا.

 

وقال رئيس الشركة مايكل إيفانز إن شركته تخطط لإنشاء مركز لوجستي في مطار إسطنبول ومركز بيانات بالقرب من العاصمة التركية أنقرة باستثمار يتجاوز مليار دولار.

وقال إيفانز إن الشركة تتطلع إلى الاستثمار في أوروبا ومنطقة الشرق الأوسط وإنها ترى تركيا قاعدة إنتاج قوية للغاية.

 

 

 

وتابع: “لدينا خطة استثمارية جادة في مطار إسطنبول. يمكننا تقييم خطط للصادرات الإلكترونية من هنا إلى أوروبا والشرق الأوسط ومنطقة الشرق الأقصى. نخطط لاستثمار أكثر من مليار دولار”.

وتدعم “علي بابا” منصة ترينديول، وهي واحدة من أشهر منصات التجارة الإلكترونية في تركيا.

وأسس شركة علي بابا الملياردير الصيني جاك ما، واختار الأخير اسم الشركة في أثناء وجوده بمقهى في سان فرانسيسكو، تيمناً بقصة علي بابا والأربعين حرامي.

وبدأت الخدمة بجذب العملاء من كل أنحاء العالم. وبحلول أكتوبر/تشرين الأول عام 1999 (تاريخ تأسيس الشركة)، جمعت الشركة 5 ملايين دولار من بنك غولدمان ساكس و20 مليون دولار من شركة سوفت بانك، وهي شركة اتصالات يابانية تستثمر في شركات التكنولوجيا.

وقررت الشركة أن تبدأ موقع تاوباو -موقع تسوق أسسته الشركة عام 2003 على غرار موقع eBay. وفي عام 2005 استثمرت “ياهو” مليار دولار في شركة “Alibaba” مقابل 40% من أسهم الشركة.

وفي يوم 19 سبتمبر/أيلول من عام 2014 طُرحت الشركة في سوق الأوراق المالية “IPO”. وبهذه المناسبة قال جاك إن أكبر ما حصل عليه في هذا اليوم كان ثقة الناس وليس المال.

حققت “علي بابا” أرقاماً قياسية للمبيعات خلال مهرجان التسوق الخاص بيوم العزاب لعام 2018، الذي وافق 11 نوفمبر/تشرين الثاني، حيث بلغت مبيعاته في ذلك العام 30.8 مليار دولار.

في عام 2013 تنحى جاك عن منصبه رئيساً تنفيذياً للشركة وأصبح رئيساً لمجلس إدارتها، وفي سبتمبر/أيلول 2018 أعلن جاك أنه سيستقيل من منصبه رئيساً لمجلس إدارة الشركة خلال عام واحد.

TRT عربي – وكالات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق