مقالات و أراء

توقعات عام 2023

سيكون عام 2023 عامًا مهمًا بالنسبة لتركيا من الناحية الاقتصادية والسياسية والدفاعية. كما سيكون عاما هاما للعديد من المجالات الأخرى كالطاقة والصحة حيث يصادف هذا العام الذكرى المئوية لتأسيس الجمهورية التركية.

وتؤكد التوقعات على أن تركيا ستحقق زيادة في النمو الاقتصادي ومكافحة التضخم وتحقيق دخل أعلى للفرد، وزيادة في الصادرات التي ستعطي دفعة للنمو الاقتصادي.

سيكون عام 2023 عامًا مهمًا جدا من ناحية مجال الطاقة بفضل تحقيق استثمارات الطاقة التي حدثت في تركيا خلال السنوات الماضية. وسيكون عام 2023 “عام الطاقة” في تركيا بسبب مساهمة المشاريع التي نُفذت في مجال الطاقة كمشروع خطوط أنابيب الغاز الطبيعي واكتشاف احتياطيات جديدة من الغاز الطبيعي ومشاريع الطاقة النووية والطاقة المتجددة ومشروع تخزين الغاز الطبيعي ومشاريع بناء محطات الغاز الطبيعي المسال لتأمين إمدادات الطاقة ودورها في تقليل الاعتماد على الخارج في الطاقة.

سيكون عام 2023 عامًا مهمًا في مجال الطاقة، حيث سيتم ضخ الغاز الطبيعي المكتشف في البحر الأسود بشبكة الغاز التركية في مارس/أذار من العام الجاري. كما سيتم تشغيل أول مفاعل لمحطة أكويو للطاقة النووية وسيبدأ بناء أول محطة لتوليد الطاقة في تركيا

وتشير التوقعات إلى أن تركيا ستصبح دولة مركزية في مجال الطاقة. كما أن تركيا لن تكون مركزا لنقل شحنات الغاز الطبيعي فحسب، بل مركزا لتحديد سعر الغاز الطبيعي أيضا.

 

وبفضل الاستثمارات التي قامت بها تركيا في مجال الصناعات الدفاعية وتحقيقها طفرة خلال السنوات الأخيرة الماضية، تكون قد قطعت خطوات كبيرة لتصبح دولة مستقلة في قطاع الصناعات الدفاعية. وما زالت هذه الخطوات مستمرة بسرعة كبيرة.

قبل 100 عام وبالتزامن مع تزايد أهمية النفط في استهلاك الطاقة العالمي في القرن العشرين الذي يشار إليه بـ”قرن النفط” ، أضاعت تركيا فرصة تصنيع السيارات التي تعمل بالوقود.

ومع بداية التطور التكنولوجي في صناعة السيارات خلال السنوات الماضية، من المتوقع أن تترك السيارات التي تعمل باستخدام الطاقة الكهربائية بصماتها على هذا القرن. لهذا السبب، يعد إنتاج سيارة “توغ” المحلية استثماراً وخطوة استراتيجية لتركيا في كثير من النواحي من أجل التواجد في سوق إنتاج السيارات الكهربائية.

والأهم من ذلك، سيكون عام 2023 عاماً هاماً من أجل تحقيق بداية قوية للقرن الجديد لجمهوريتنا من خلال تطبيق رؤية “قرن تركيا”.

توقعات عالمية لعام 2023

نظرا للمشاكل الاقتصادية التي شهدتها جميع أنحاء العالم عام 2022 وخاصة ارتفاع أسعار الغذاء والطاقة، ورفع أسعار الفائدة. واجهت العديد من الدول مشكلة أمن إمدادات الطاقة، وخاصة الدول الأوروبية بسبب عقوبات الطاقة التي فرضتها روسيا وكانت مشكلة بطء النمو الاقتصادي من أكبر مشاكل الاقتصاد العالمي.

وهناك توقعات إيجابية بالنسبة للعام الجديد، حيث ستحل مشاكل الطاقة والإنتاج والأسعار وموجة الهجرة التي سببتها الحرب الأوكرانية.

وأود أن أهنئ جميع القُراء بحلول العام الجديد وأتمنى للجميع الرخاء والسلام والصحة.

إيردال تانس قاراغول – يني شفق

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق