اقـتصــاديـة

“تيكا” التركية تدعم سودانيات بإطلاق مشاريعهن الخاصة

أطلقت 50 سيدة سودانية، مشاريعهن الخاصة، بعدما تلقين دعما من الوكالة التركية للتعاون والتنسيق “تيكا”.

وقدمت “تيكا” آلات وأجهزة لنحو 50 سيدة، في منطقة جبل الأولياء، أحد أفقر أحياء العاصمة الخرطوم، ويقطنه بكثافة النازحون من مناطق النزاع في السودان وجنوب السودان.

وبدأت السيدات بالعملية الإنتاجية بعد خضوعهن لدورات من قبل جمعية محلية، في مجالات مختلفة، كالطبخ، وصناعة الحلويات، والخياطة، والجلديات، والبهارات، ومن ثم تلقيهن مساعدات من قبل وكالة تيكا.

وفي حديث للأناضول، قالت إحدى المستفيدات من الدعم، وتدعى نضال بارود، أن “تيكا” قدمت لها فرنا، وأن أسرتها تعاني ظروفا معيشية صعبة، بسبب تقاعد والدها، وإقامتها في منزل بالإيجار.

وأضافت “بدعم من تيكا، أصبحت صاحبة عمل، حيث أقوم بإنتاج الحلويات في المنزل وأبيعها إلى المحلات بواسطة وسائل التواصل الاجتماعي، وأرغب في فتح محلي الخاص في المستقبل”.

وأشارت أن المشروع غير حياتها، متقدمة بالشكر لتيكا وتركيا.

من جانبها، أعربت مريم إبراهيم آدم، وهي مصممة ملابس تقليدية، للأناضول عن بالغ تقديرها لوكالة تيكا، وللرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بسبب دعمه الدائم للسودان.

بدوره، أفاد منسق تيكا بلال أوزدن، للأناضول أن الوكالة ساهمت في تحويل الخبرات التي اكتسبها السيدات في الدورات، إلى ربح مادي من خلال الدخول في سوق العمل والإنتاج.

وكانت “تيكا” قدمت في 26 يوليو/ تموز الماضي، 10 أفران، و10 ماكينات خياطة، و10 آلات تطريز، و10 آلات لصناعة الجلود، و10 آلات لصناعة البهارات، لـ50 سيدة، بعدما خضعن لدورات في هذه المجالات.

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق