عـالـمـيـة

جاويش أوغلو: إجلاء 37 ألف شخص من حلب والعملية متواصلة

أعلن وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، اليوم الثلاثاء، إجلاء 37 ألفًا و500 شخصًا من الأحياء الشرقية لمدينة حلب، موضحًا أن العملية متواصلة، ومن المتوقع أن تنتهي غدا الأربعاء.

جاء ذلك في تغريدة نشرها جاويش أوغلو، اليوم، على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، أوضح فيها أن 37 ألفًا و500 شخصًا أُجلوا من حلب منذ 15 ديسبمر/ كانون الأول الحالي.

وأضاف بالقول “من المنتظر أن تنتهي عملية الإجلاء حتى يوم غد”.

جدير بالذكر أن عمليات الإجلاء من بلدتي كفريا والفوعة بمحافظة إدلب شمالي البلاد، المحاصرتين من قبل قوات المعارضة، الواقعتين تحت سيطرة مليشيات حزب الله (اللبناني) بدأت صباح أمس الاثنين.

وفي 15 ديسمبر الجاري، بدأت عملية إجلاء سكان أحياء حلب الشرقية المحاصرة، إلا أنها واجهت عراقيل، تبادل النظام السوري والمعارضة الاتهامات بشأنها، الأمر الذي عطل العملية مرارا.

وفي ساعة متأخرة من مساء الأحد، وبعد تعثر استمر لثلاثة أيام، استؤنفت عملية الإجلاء بموجب اتفاق جديد بوساطة تركية روسية، بين المعارضة السورية والمجموعات الأجنبية الإرهابية الموالية للنظام.

ويشمل الاتفاق بلدات “مضايا” و”الزبداني” بريف دمشق (تحاصرهما ميليشيات حليفة للنظام) و”كفريا” و”الفوعة” بمحافظة إدلب (تحاصرهما المعارضة).

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق