أخبار الهجرة و اللجوء حول العالم

حالتين فقط تؤدي إلى ترحيل السوريين .. مسؤول اللاجئين بالهجرة التركية يصرح

حاول رئيس الاندماج والتواصل في رئاسة الهجرة التركية “غوغتشاه أوك” طمأنة اللاجئين السوريين بعد ازدياد الحديث مؤخراً عبر وسائل الإعلام حول ترحيلهم إلى سوريا، مؤكداً أنه يجب عليهم ألّا يقلقوا من الترحيل طالما هناك فوضى وحالة من عدم الاستقرار في سوريا.

 

جاء ذلك في لقاء مطوّل أجراه الزميل “إبراهيم هايل” على راديو أورينت سيُبثّ يوم الأربعاء القادم، تناول العديد من القضايا التي تهمّ اللاجئين السوريين بتركيا وفي مقدمتها التهديد بالترحيل من قبل أحزاب المعارضة، إضافة إلى موضوع إيقاف آلاف الكمالك والعنصرية التي يتعرض لها السوريون، والشروط الجديدة التي تتعلق بالإقامات السياحية.

وقال “أوك” إنه في حال حدث ترحيل بعض السوريين المقيمين وفق بند الحماية المؤقتة، فإن ذلك يحدث في حال تم الإخلال بشروط الحماية أو القيام بتصرّف ضد قوانين الجمهورية التركية أو القوانين الجزائية التركية، “عند ذلك نحن لا ننظر إذا كان سورياً أو أفغانياً أو تركياً أو بريطانياً أو فرنسياً، لأن الجريمة والمجرم تبقى أموراً فردية، والجريمة لا دين أو لغة أو عرق لها”.

 

 

وأضاف: “دولتنا تفرّق بين هذه الحوادث وتنظر لها على أنها فردية، حتى لو حصلت من قبل 3 أو 5 أشخاص أو أكثر”.

 

 

وتابع مسؤول دائرة الهجرة: “طالما لا يوجد تهديد للأمن العام والمجتمع ولم يحدث إخلال بالنظام أو ارتكاب جرائم مخالفة للقانون أو القيام بتصرفات تُخلّ بذلك فإن الحماية تبقى والهدف أن يعيش الجميع بسلام”.

 

 

,

 

,

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق