أخبار الهجرة و اللجوء حول العالم

حريق يلتهم خيم النازحين السوريين في لبنان.. وفاة رضيع وإصابة آخرين وفيديوهات توثق الكارثة

قضى حريق اندلع الجمعة 23 أبريل/نيسان 2021 في مخيم للنازحين السوريين شمالي لبنان، على معظم الخيم، فيما لقي رضيع مصرعه وأصيب عدد من الأشخاص، وقد تداول رواد مواقع التواصل فيديوهات مروعة للكارثة التي حلت باللاجئين.

 

 

شهود عيان أفادوا لمراسل الأناضول، بأن الحريق، الذي لم تتضح أسبابه بعد، قضى على مساحة واسعة من الخيم في مخيم للنازحين السوريين ببلدة المنية (شمال).

وأوضح الشهود أن الحريق تسبب في وفاة رضيع يبلغ من العمر عاماً ونصف العام، فيما أصيب عدد آخر من اللاجئين بإصابات طفيفة.

 

 

 

 

وبحسب مراسل الأناضول، سارعت فرق الدفاع المدني لإخماد الحريق، وحضرت عناصر من قوى الأمن إلى المكان للتحقيق في الأمر، لمعرفة أسباب الحريق.‎

ولاحقاً، قال الدفاع المدني، في بيان، إن عناصره أخمدوا حريقاً للنيران التي اندلعت في عشر خيم داخل المخيم ذاته.

ولفت إلى أن عناصره عملوا على سحب جثة طفل من داخل المخيم وتم تسليم الجثة لذويه بعد حضور الأجهزة الأمنية المختصة وإتمامها الإجراءات القانونية اللازمة.

ويحتوي “مخيم بحنين” الذي يقع في بلدة المنية شمالي لبنان على 50 خيمة تسكن فيها عشرات العائلات السورية النازحة منذ اندلاع الأحداث في بلادهم عام 2011.

يشار إلى أن هذا ليس الحريق الأول في هذا المخيم، فقد شهد في ديسمبر/كانون الأول 2020، اندلاع حرائق هائلة وذلك بعد أن نشبت اشتباكات بالأيدي بين لبنانيين وعمال سوريين، ما أسفر عن إصابة 3 أشخاص وإحراق عدد من خيام اللاجئين.

ويعيش في لبنان أكثر من مليون لاجئ سوري مسجل لدى المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فيما تقدر الحكومة عددهم بـ1.5 مليون، على خلفية الحرب في بلادهم منذ عام 2011.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق