عـالـمـيـة

حزب ماكرون يتصدّر الجولة الأولى من الانتخابات البرلمانية الفرنسية

تصدّر حزب “الجمهورية إلى الأمام” (وسط) للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الأحد، صدارة السباق البرلماني، بـ 32 % من أصوات الناخبين، وفق التقديرات الأولية لدى الخروج من مكاتب الاقتراع.

في المقابل، حل تحالف “الجمهوريون” (يمين) و”اتحاد الديمقراطيين والمستقلين” (وسط اليمين) بالمركز الثاني بـ 20.5%، و”الجبهة الوطنية” (يمين متطرف) ثالثا بـ 14 %.

أما حزب “فرنسا الأبية” (يسار راديكالي)، فلم يحصل إلا على 11 %، يليه “الحزب الإشتراكي” (يسار) بـ 7.5 %.

وفي 6 أبريل/ نيسان 2016، أسّس ماكرون حركة سياسية ذات توجّه اجتماعي- ليبرالي، أطلق عليها إسم “إلى الأمام”.

وفي 8 مايو/ أيار الماضي، أي غداة الدور الثاني للانتخابات الرئاسية التي أفرزت صعوده إلى الحكم، قدّم ماكرون استقالته من الحركة، وأعلن أمينها العام ريتشارد فران، تحوّلها إلى حزب سياسي قائم بذاته يحمل اسم “الجمهورية إلى الأمام”.

ومنذ استقالة ماكرون، تقلدت كاترين باربارو مهام رئاسة الحزب بالإنابة إلى حين انعقاد المؤتمر التأسيسي للحزب المقرر في 15 يوليو/ تموز المقبل.

ودعي، اليوم، أكثر من 47 مليون ناخب فرنسي لاختيار نواب الجمعية الوطنية البالغ عددهم 577، في اقتراع يأتي في ظل حالة الطوارئ التي تشهدها البلاد منذ الهجمات التي استهدفتها مطلع 2015.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق