حوادث و جرائم

حكم صادم بحق امرأة سرقت 6 ملايين دولار بحيلة لا تخطر على البال

ذكرت صحيفة الغارديان بأن محكمة بريطانية أصدرت حكماً بتغريم سيدة حوالي 332 دولاراً، وذلك بعدما قامت بسرقة ألماس بقيمة 6 ملايين دولار تقريباً بعد تبديله بحصى.

 

 

وأضافت “فيما تقضي السيدة، التي تُدعى لولو لاكاتوس (60 عاماً)، عقوبة بالسجن لمدة خمس سنوات ونصف بعد إدانتها بالتآمر للسرقة عام 2021”.

وجاء في جلسة استماع بمحكمة ساذرك البريطانية أنها انتحلت شخصية خبيرة الأحجار الكريمة “آنا” التي زعمت أن مشترين أثرياء أرسلوها لفحص سبع ماسات في محل المجوهرات Boodles في حي مايفير الراقي الذي يقع غرب العاصمة البريطانية لندن، بحسب الصحيفة.

 

 

وأوضحت أنه آنذاك اتفق المتجر معها على وضع الماسات في محفظة مزودة بقفل والاحتفاظ بها في قبو المتجر إلى حين تحويل الأموال. في حين سجلت كاميرات المراقبة في قبو المتجر لحظة وضع المحفظة في حقيبة يد لولو وتبديلها بنسخة مطابقة لها عام 2016. إلا أنه بعد أقل من ثلاث ساعات من التبديل، هربت لولو مع شركائها من المملكة المتحدة إلى فرنسا.

وفي اليوم التالي، وعند فتح المحفظة في خزنة المتجر، كان بداخلها سبع حصيات صغيرة. ولم ينجح المتجر في استرداد الماس الحقيقي.

ووفقا للصحيفة إنه من المتوقع تسليم لولو لاكاتوس، وهي رومانية المولد، ونشأت في بلدية سانت بريوك بمقاطعة بريتاني الفرنسية، إلى فرنسا. فيما جاء في المحكمة أن المبلغ الوحيد المتوفر معها لدفعه هو 293 يورو (حوالي 332 دولاراً) وكان قد عُثر عليه معها حين ألقي القبض عليها.

من جهته، قال القاضي ألكسندر ميلن: “فيما يتعلق بالأرقام، فهناك تناقض صارخ بين مبلغ الانتفاع البالغ 4.299.671 جنيهاً إسترلينياً (5.845.058 دولاراً) والمبلغ المتوفر البالغ 244 جنيهاً إسترلينياً (332 دولاراً)”.
ولأن الأموال كان قد تم الاستيلاء عليها بالفعل، فقد قُضي بعقوبة مدتها يوم واحد للتخلف عن السداد ومنحها مهلة شهر للدفع.

كما حُكم على كريستوف ستانكوفيتش وميكايل يوفانوفيتش، المتورطين في السرقة، بالسجن لمدة ثلاث سنوات وثمانية أشهر بعد إقرارهما بتهمة التآمر للسرقة.

وكانت لولو لوكانتوس مطلوبة في سويسرا على خلفية عملية احتيال مشابهة لهذه العملية تقريباً، حيث جرى تبديل مظروف يحوي 400 ألف يورو (453 ألف دولار) بنسخة منه مليئة بالورق.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق