أخــبـار مـحـلـيـة

حملة إنسانية تركية لمساعدة منكوبي المجاعات في اليمن وشرق أفريقيا

قال رئيس الهلال الأحمر التركي، كرم قنق، إن تركيا شرعت بمد يد العون، عقب نداء الاستغاثة الذي وجهته منظمة الهجرة الدولية لمساعدة أكثر من 20 مليون شخص يواجهون أزمة جوع في اليمن وشرق أفريقيا، وأطلقت حملة تبرعات إنسانية لمساعدة المناطق المنكوبة.

وأضاف قنق، لمراسل الأناضول، اليوم السبت، أن ظروف الجفاف الشديد في شرق أفريقيا والحرب باليمن، والصراعات، وعدم الاستقرار، والعنف، والتدهور الاقتصادي، أدى إلى ظهور حالات مجاعة في بعض المناطق.

وأشار، إلى أن استمرار الصراع في جنوب السودان أيضًا، أدى إلى صعوبات في إيصال المساعدات الإنسانية إلى مناطق هناك، ما أدى إلى وقوع بعض حالات الوفاة نتيجة الجوع.

وأوضح قنق، أن الهلال الأحمر التركي وإدارة الكوارث والطوارئ في رئاسة الوزراء، بالتعاون مع منظمات المجتمع المدني أطلقوا حملة تبرعات إنسانية، لمد يد العون إلى المناطق المنكوبة.

وقبل أيام، دعت منظمة الهجرة الدولية إلى تحرك عاجل للمجتمع الدولي من أجل مساعدة الملايين الذين يواجهون المجاعة في جنوب السودان والصومال واليمن وشمال شرق نيجيريا.

وذكرت المنظمة، في تقرير لها صدر الثلاثاء الماضي، أن أكثر من 20 مليون شخص يواجهون أقسى مستويات انعدام الأمن الغذائي بسبب ظروف الجفاف والنزاعات وانعدام الأمن والعنف الشديد أو التدهور الاقتصادي.

ولفتت إلى أن المجاعة في مناطق معينة من كل دولة تعرض حياة الملايين للخطر وتجبر ملايين آخرين على الهجرة بحثا عن الطعام والماء.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق