أخــبـار مـحـلـيـة

خبير تركي يحذر من احتمال وقوع “زلزال كبير” في هذه الولاية

حذر مهندس زلازل تركي من احتمال وقوع زلزال تزيد قوته عن 7 درجات على مقياس ريختر في ولاية كاستامونو، شمالي البلاد.

وأوضح المهندس “بولنت أوزمن”، بحسب ما ترجمه موقع “الجسر ترك”، بأن صدع شمال الأناضول يبدأ من ولاية بينغول وصولاً إلى بحري مرمرة وإيجة، ويمر من ولاية كاستامونو.

 

وأضاف قائلاً: “يعد صدع شمال الأناضول من أكثر خطوط الصدع نشاطاً في تركيا، وهو قادر على توليد زلازل مدمرة إذ تبلغ سرعة انزلاق طبقات الأرض تحته نحو 2.5 سنتيمتراً في كل عام”.

 

ولفت إلى تسبب خط الصدع المذكور بوقوع 5 زلازل ما بين عامي 1939 – 1944، كان أشدها زلزال توسيا – لاديك عام 1943، حيث بلغت قوته 7.2 درجات على مقياس ريختر، وتسبب حينها بوقوع قتلى وخسائر جسيمة.

وتابع: “علينا اتخاذ التدابير اللازمة في كاستامونو، فهي معرضة لاحتمال وقوع زلزال تزيد قوته عن 7 درجات على خلفية زلزال بينغول الأخير”.

 

وختم بالقول إن أكثر أقضية كاستامونو عرضةً لخطر الزلزال المحتمل هي توسيا، وإحسان غازي، وأراتش.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق