أخــبـار مـحـلـيـة

رئيسة حزب تركي معارض تعد المواطنين بإزالة ضرائب السيارات

أطلقت السياسية التركية المعارضة ميرال أكشينار وعوداً اقتصادية للمواطنين الأتراك.

وقالت أكشينار والتي تعد من أبرز شخصيات الحركة القومية التركية، تقود “حزب الخير” الذي أعلن عن ولادته في 25 أكتوبر/تشرين الأول 2017، إنها ستزيل الضريبة المفروضة على السيارات.

وكانت ميرال أكشينار ضيفاً على برنامج إسماعيل كوسوكايا على تلفزيون فوكس، والتي ركزت حديثها على ملف الضرائب وخاصة على السيارات والتي قالت إنه أحد أكبر الأسباب في ارتفاع السيارات الجديدة في البلاد.

 

 

ويعرف عن ميرال معارضتها الشديدة للرئيس أردوغان وحكومته، وكانت قد وقفت ضد الاستفتاء الدستوري في 16 أبريل/نيسان 2017، والذي خلص إلى إقرار تعديلات دستورية تتضمن الانتقال من النظام البرلماني إلى الرئاسي.

وتوصف أيضا بالمرأة الحديدية نسبة إلى رئيسة وزراء بريطانيا السابقة مارغريت تاتشر، ويشبهها الإعلام الغربي برئيسة حزب الجبهة الوطنية الفرنسي اليميني، ويقولون إنها “مارين لوبان تركيا”، لكنها ترفض هذا التشبيه لأنه يصنفها في خانة اليمينيين، في حين تقول إنها وسطية.

وتشير بعض المصادر إلى أن ميرال محافظة في الأمور الدينية، لكنها مع ذلك تفضل دولة علمانية في تركيا، وترغب في تعزيز العلاقات بين بلادها والاتحاد الأوروبي وكذلك حلف شمال الأطلسي (ناتو)، وفق ما ذكرت قناة الجزيرة.

وكانت قد تولت منصب وزيرة الداخلية بين 8 نوفمبر/تشرين الثاني 1996 و30 يونيو/حزيران 1997، وذلك في الحكومة الائتلافية بين حزبي “الرفاه” بقيادة نجم الدين أربكان، و”الطريق القويم” الذي استقالت منه عام 2001.

 

 

اقتصاد تركيا والعالم

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق