أخــبـار مـحـلـيـة

رئيس لجنة الانتخابات التركية: اتخذنا كافة التدابير الأمنية

أكد رئيس اللجنة العليا للانتخابات في تركيا، سعدي غوفن، أنهم اتخذوا كافة التدابير الأمنية المتعلقة بالانتخابات المحلية المزمع إجراؤها في 31 مارس / آذار الحالي.

جاء ذلك في تصريح للأناضول، الخميس، أوضح فيه أن كل صندوق سيكون عليه 7 أشخاص مسؤولين.

وقال غوفن: “الأشخاص الـ7 هم رئيس وموظف، إضافة إلى ممثلي الأحزاب السياسية الحاصلة على أكبر عدد من الأصوات في تلك المنطقة بالانتخابات النيابية”.

وأشار إلى أن هؤلاء الأشخاص سيكشفوا نتائج صناديق الاقتراع، وسيبتوا بالاعتراضات في المرحلة الأولى.

وأكد أن اللجنة العليا للانتخابات سترسل ليلة الانتخابات للأحزاب السياسية كافة المحاضر التي أعدها الأشخاص السبعة.

وقال: “اتخذنا كافة التدابير الأمنية المتعلقة بالانتخابات”.

ولفت إلى أنهم سيعملون على نشر المحاضر المعدة في صناديق الاقتراع على موقع اللجنة بعد نحو 10 أيام من إعلان النتائج النهائية للانتخابات، ما يتيح للمواطن متابعة كل شيء بسهولة.

وأردف بهذا الصدد: “وهذا واحد من أهم رموز الأمن في الانتخابات”.

وتشهد تركيا نهاية مارس / آذار الجاري، انتخابات الإدارات المحلية، وتواصل الأحزاب السياسية المشاركة في هذا الاستحقاق، حملاتها الانتخابية في كافة الولايات والمدن التركية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق