عـالـمـيـة

روسيا تعلق مفاوضاتها مع واشنطن.. وتستعد للعمل مع دول أخرى من أجل سوريا

قالت وكالة تاس الروسية للأنباء نقلا عن نائب وزير الخارجية سيرغي ريابكوف قوله يوم الخميس إن روسيا والولايات المتحدة علقتا المحادثات بشأن سبل حل الأزمة في حلب.

وفي السياق ذاته قال مسؤول حكومي ياباني بارز اليوم إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أبلغ رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي استعداده للعمل مع دول أخرى لحل المشكلة السورية. وذلك خلال زيارته إلى غرب اليابان، التي تستمر يومين وتنتهي مساء غد الجمعة، فيما لم يفصح المسؤول عن الدول التي قصدها بوتين في تصريحاته.

يأتي هذا بعد تصريحات لوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أدلى بها أمس الأربعاء، مفادها أن “التعاون مع تركيا فيما يخص الأزمة السورية أنجح من المحادثات مع الولايات المتحدة الأمريكية”. حيث وصف اللقاءات مع مسؤولين أمريكيين في الفترة الأخيرة حول الأزمة السورية، بمجرد “جلسات دون نتائج”. وأشار أن موسكو في حالة تواصل مستمر مع كافة دول المنطقة وعلى رأسها تركيا، لافتا أن قنوات الحوار مع أنقرة تحقق نجاحا أكبر من مثيلاتها مع واشنطن.

وفي سياق متصل، أكد أندري كلين رئيس قسم التعاون الأوروبي بوزارة الخارجية الروسية، في تصريحات صحفية اليوم، أن موسكو ستواصل تعاونها مع أنقرة فيما يخص الأزمة في سوريا. واعتبر كلين أن “التفاهم مع المسؤولين الأتراك أسهل منه مع الأمريكيين”.

وتوصلت المعارضة السورية وقوات النظام المدعومة من قبل روسيا، مساء الثلاثاء، بوساطة تركية، إلى اتفاق لوقف إطلاق النار وإجلاء المدنيين من شرقي حلب، لا تزال بنوده وعملياته جارية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق