عـالـمـيـة

روسيا تقترح على المعارضة دستوراً جديداً يمنح الأكراد حكماً ذاتياً

كشفت مصادر إعلامية روسية عن تفاصيل المقترح الروسي لدستور سوريا الجديد، الذي اقترحه الوفد الروسي على فصائل المعارضة في محادثات الأستانة، مطلع الأسبوع الجاري.

ونقل عدد من الوسائل الإعلامية الروسية منذ أمس الأربعاء تصريحات عن رئيس الوفد الروسي، الكسندر لافرنتيف، أكد فيها أن بلاده قدمت مقترح الدستور، المصمم من قبل خبراء روس، إلى وفد المعارضة السورية، دون الحصول على رد حوله.

ولم يوضح المسؤول الروسي عن تفاصيل أوفى حول مضمون المقترح. إلا أن الموقع الإخباري الروسي “آر بي سي”، قال أن المقترح الروسي مكون من 27 مادة، جاء أهم ما فيها على النحو التالي:

– تم تغيير نص المادة الأولى من الدستور من “الجمهورية العربية السورية” إلى “الجمهورية السورية” بحذف كلمة العربية.

– الحفاظ على تعبير وحدة الأراضي السورية المذكور في المادة الأولى من الدستور، على الرغم من أن المقترح ينص أيضاُ على منح الحكم الذاتي للأكراد.

– حذف الجزئية المتعلقة بكون الشريعة والقوانين الإسلامية أساس التشريع، من المادة الثالثة من الدستور.

– حذف الجزئية المتعلقة بإشتراط الإسلام ديانة لرئيس الجمهورية، من المادة الثالثة من الدستور.

– الاعتراف بحق المناطق الإدارية في اختيار لغتها الرسمية. وهو ما يفتح الباب أمام اعتماد اللغة الكردية في مناطق الحكم الذاتي الكردي التي يقترحها الدستور.

– تحديد فترة رئاسة الجمهورية بسبعة سنوات غير قابلة للتجديد.

– رئيس الجمهورية يحمل في الوقت نفسه لقب رئيس الأركان، إلا أن “مجلس المناطق” الجديد المقترح يستطيع تحديد وحصر سلطات رئيس الجمهورية.

يعتبر “مجلس المناطق” رئيس المحكمة الدستورية، عوضاً عن رئيس الجمهورية.

وبحسب مصادر روسية، فإنه من المتوقع أن يلتقي وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، يوم غد الجمعة، بعدد من ممثلي الفصائل السورية المعارضة، في موسكو. ولم يعلن بعد عن الفصائل التي تلقت دعوات لحضور اللقاء، أو مواقفها من الدعوة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق