أخــبـار مـحـلـيـة

روسيا مستعدة لتسليم تركيا منظومة «إس-400» بنسبة 99%، وواشنطن تحذر

أوضح ألكسندر ميخاييف، المدير العام لشركة «روسوبورون أكسبورت» المصدِّرة للأسلحة الحكومية الروسية، أنهم جاهزون بنسبة 99% لتسليم الشحنة الأولى من منظومة الدفاع الجوي الروسية «إس-400» لتركيا.

جاء ذلك في تصريح صحفي أدلى به ميخاييف في العاصمة موسكو، الأربعاء 26 يونيو/حزيران 2019، حول إعادة هيكلة مدفوعات الصادرات العسكرية للعام الجاري.

وقال ميخاييف: «جاهزون بنسبة 99 في المئة، لتسليم الشحنة الأولى من منظومة صواريخ (إس-400) الدفاعية لتركيا، وسيتم التسليم في يوليو/تموز 2019، ويجري الآن استكمال الخدمات اللوجيستية».

وأشار ميخاييف إلى أنهم بدأوا استخدام العملات الوطنية في المدفوعات عوضاً عن استخدام نظام «السويفت» والدولار الأمريكي.

والثلاثاء 25 يونيو/حزيران 2019، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن شراء بلاده منظومة الدفاع الجوي الروسية «إس-400» مسألة سيادية لا يمكن التراجع عنها.

وأكد أردوغان أن تركيا ستبدأ الشهر المقبل (يوليو/تموز 2019)، تسلُّم منظومة الدفاع الجوي «إس-400″، مشدداً على أن بلاده ليست في محل للتفاوض مع أي بلد أو أخذ أذن أو الرضوخ للضغوط فيما يتعلق بمسألة تلبية متطلباتها الأمنية.

واشنطن تحذر 

وفي السياق نفسه، قال مسؤول أمريكي كبير إن القائم بأعمال وزير الدفاع، مارك إسبر، حذر نظيره التركي الأربعاء 26 يونيو/حزيران 2019، من أن شراء أنقرة منظومة الدفاع الجوي الروسية «إس-400» لن ينهي فقط دور تركيا في برنامج مقاتلات «إف-35″، وإنما سيضر أيضاً الاقتصاد التركي، بسبب العقوبات الأمريكية المترتبة على الصفقة.

وأضاف المسؤول الكبير بوزارة الدفاع، مشترطاً عدم نشر اسمه: «مرة أخرى.. كان الوزير حازماً جداً بشأن عدم إمكانية حصول تركيا على منظومة إس-400 وبرنامج إف-35 (معاً). وإذا قبِلوا منظومة إس-400 فإن عليهم قبول النتائج، وليست تلك المتعلقة فقط ببرنامج إف-35، بل أيضاً النتائج المتعلقة بوضعهم الاقتصادي».

وكان المسؤول يتحدث بعد محادثات أمريكية تركية على هامش اجتماع حلف شمال الأطلسي في بروكسل.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق