أخــبـار مـحـلـيـة

زعيم أكبر أحزاب المعارضة التركية يكشف موقفه من أحداث فلسطين

أكد زعيم حزب الشعب الجمهوري (أكبر أحزاب المعارضة التركية) كمال قلجدار أوغلو تضامنه مع الشعب الفلسطيني، تجاه العدوان الذي يتعرض له من قبل إسرائيل، أمام مرأى العالم.

 

 

جاء ذلك في كلمة أدلى بها قلجدار أوغلو الثلاثاء، أمام كتلة حزبه النيابية في البرلمان التركي بالعاصمة أنقرة، تعليقًا على العدوان الإسرائيلي المتواصل على كافة الأراضي الفلسطينية.

وقال فلجدار أوغلو: “يحزننا الانقسام في العالم الإسلامي وصمت العالم والأمم المتحدة عن المجازر في فلسطين، لكننا سنواصل تضامننا مع الشعب الفلسطيني”.

 

 

وأشار لارتكاب إسرائيل مجزرة بحق الفلسطينيين، فقد فيها قرابة 300 فلسطيني حياتهم بينهم أطفال.

وتساءل قلجدار أوغلو: “أمام هذه الدماء (في فلسطين) ماذا تفعل ديمقراطيات هذا العالم؟ لماذا لا يوقفون هذا؟ لماذا لا يحولون دون وقع المجازر؟

وأضاف أن “مسؤولية مقتل أي طفل هناك تقع على عاتق كل إنسان حي على وجه المعمورة”.

وحتى صباح الثلاثاء ارتفع عدد ضحايا العدوان العسكري الإسرائيلي المتواصل على غزة منذ أسبوع، إلى 213 شهيدا، بينهم 61 طفلا و36 سيدة، إضافة إلى 1442 جريح، فيما بلغ عدد شهداء الضفة الغربية 23 شهيدا ومئات الجرحى، وفق وزارة الصحة الفلسطينية.

ومنذ 13 أبريل/نيسان الماضي، تفجرت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة، جراء اعتداءات “وحشية” ترتكبها شرطة إسرائيل ومستوطنوها في مدينة القدس المحتلة، وخاصة المسجد الأقصى وحي “الشيخ جراح”، إثر مساع إسرائيلية لإخلاء 12 منزلاً من عائلات فلسطينية وتسليمها لمستوطنين.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق