أخــبـار مـحـلـيـة

سبيل ماء أثري يروي العطشى منذ ألفي عام

منذ ألفي عام، لا تزال المياه تتدفق من سبيل ماء تاريخي يعود للعهد الروماني في ولايستحدامها فية أدي يامان، جنوب شرقي تركيا.

 

ويقع السبيل الروماني في مدينة “بيري” الأثرية في الولاية، وكان الموقع في الماضي يستخدم كمحطة توقف للقوافل، يرتوون من مائه ويعبئون قربهم لاستخدامها في مسيرهم.

ومنذ قرون، تتدفق المياه الدافئة في الشتاء، والباردة في الصيف، ما يلفت انتباه السياح القادمين إلى المنطقة.

 

وفي حديثه للأناضول، قال مدير المتاحف في الولاية محمد ألكان، إن سبيل المياه الروماني كان يلبي احتياجات مدينة “بيري” القديمة من المياه.

وأضاف “على الرغم من عدم معرفة تاريخ بناء السبيل، فإن تقنية البناء والأحجار المستخدمة تُظهر أنه بُني خلال فترة الإمبراطورية الرومانية”.

وتابع “السبيل الذي يعود لألفي عام، لا يزال يستخدم من قبل أهالي المنطقة، فيما يندهش السياح أمام تاريخه وأهميته”.

وإلى جانب السبيل الروماني، نجد في أدي يامان، أماكن تاريخية مهمة لعل أبرزها “جبل نمرود”، المدرج في قائمة منظمة الأمم المتحدة للعلوم والتربية والثقافة “يونسكو”، وجسر “جاندارا” وعمره 1800 عام.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق