مـنـوعــات

ستبدأ بهواتف آيفون الجديدة.. آبل تعرض خدمة الإصلاح الذاتي لأجهزتها

 

خضعت “آبل” (Apple) أخيرا للمستخدمين -الذين يطالبون بـ”الحق في الإصلاح”- بتقديم “خدمة الإصلاح الذاتي” (Self Service Repair)، مما يسمح لهم بالعبث في أجهزتهم الإلكترونية في المنزل بدلا من إحضارها إلى مراكز الخدمة المعروفة.

 

 

ويطلق على هذه الميزة اسم “خدمة الإصلاح الذاتية”، ومن المقرر إطلاقها “أوائل العام المقبل” في الولايات المتحدة قبل التوسع إلى بلدان أخرى. ومن المتوقع أن توفر آبل حوالي 200 قطعة، بالإضافة إلى إرشادات حول كيفية استبدالها.

وفي البداية، ستقدم الشركة إصلاحات لـ”آيفون 12″ و”13″، تليها أجهزة “ماك” (Mac) المزودة بشرائح “إم 1” (M1).

 

 

وسيتمكن المستخدمون من استبدال شاشة الهاتف والبطارية والكاميرا وبعض الأجزاء القديمة التي توقفت عن العمل؛ باستخدام المعدات الأصلية من الشركة.

وبينما تشجع آبل فقط “الفنيين الفرديين الذين لديهم المعرفة والخبرة لإصلاح الأجهزة الإلكترونية” وحث المستخدمين على أخذ أجهزتهم إلى محترف قبل فتحها بأنفسهم؛ فإن الخدمة الجديدة تمثل خطوة رئيسية للشركة حتى يتمكن المستخدمون من تبديل البطارية.

ويعد هذا تحولا كبيرا من الشركة التي كانت تاريخيا مقاومة لحركة الحق في الإصلاح وأي إصلاحات تحدث خارج متاجرها.

ولن يؤدي إجراء هذه الإصلاحات بنفسك إلى إبطال ضمان الجهاز، وذلك بالرغم من أن إتلاف جهازك في هذه العملية لا يزال ممكنا.

تحول ضخم من شركة آبل

يساعد التغيير أيضا في ترسيخ مكانة آبل في عملية الإصلاح. وتمتلك الشركة برنامجا لبيع قطع غيار أصلية إلى ورش إصلاح تابعة لجهات خارجية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق