سيـاحـة وسفـر

سدّ متجمّد يجذب عشاق التصوير بـ”قارص”

أدى انخفاض درجات الحرارة في ولاية قارص، شرقي تركيا، إلى تجمّد سطح السد الذي يحمل اسم الولاية.

 

ويجذب المشهد عشاق التصوير، لتوثيق لحظات غروب الشمس وهي تعكس أشعتها على السطح المتجمد.

ويستقبل السد أيضا عشاق الطبيعة والتأمل، حيث يقصدون المنطقة في ساعات الغروب، رغم درجات الحرارة المتدنية فيها.

 

وفي حديثه للأناضول، قال المصور بركان دولابجي، إن مشهد انعكاس أشعة الشمس على سطح السد المتجمد، يستحق المشاهدة والتصوير.

وأضاف أنه قصد المنطقة بغرض التقاط صورها وقت الغروب، مبيناً أنه يرتادها بكثرة.

وأشار إلى أن جمال المنطقة يختلف من موسم لآخر، الأمر الذي يدفعه للتردد إليها في كل موسم.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق