أخــبـار مـحـلـيـة

سيول عارمة تضرب ولاية مرسين وتلحق بها خسائر مادية كبيرة

ضربت السيول المتشكلة بفعل الأمطار الغزيرة ولاية مرسين، وألحقت بها خسائر مادية واسعة.

 

وقالت صحف محلية، بحسب ما ترجمه موقع “الجسر ترك”، إن ذوبان الثلوج واستمرار الأمطار الغزيرة بالهطول خلال اليومين الماضيين، أدى إلى تشكيل سيول وفيضانات، أعاقت الحياة في بعض أقضية مرسين، وألحقت أضراراً كبيرة بممتلكات أهاليها.

وأضافت أن الفيضانات غمرت العشرات من المنازل والمحلات التجارية في قضاء “سيليفكه”، وهدمت العديد من الجسور الصغيرة، ما تسبب بتأخر وصول فرق البلدية إلى بعض الأحياء المتضررة.

 

كما تسببت الفيضانات بتلف العديد من المواشي في الأحياء المرتفعة، واحتجزت المئات منها داخل الحظائر.

وأشار الإعلام التركي الرسمي إلى أن وتيرة الأمطار المتواصلة منذ يومين بلغت في قضاء “تشاملي يايلا”، 250 كيلو غراماً للمتر المربع الواحد.

ونشرت قناة “تي آر تي” مقطعاً مصوراً لجرف مياه الفيضانات منزل مواطن تركي (كونتينر)، يُقدر وزنه بنحو 5 أطنان.

هذا وقد تمكنت فرق البلدية ومديرية الطرق السريعة من نزح المياه في معظم الأحياء المتضررة من المدينة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق