حوادث و جرائم

سيّدة سورية حامل في شهرها الثامن تهمّ بالانتحار قفزا من أعلى الجسر بتركيا.. ما السبب؟

اعتلت سيّدة سورية حامل في شهرها الثامن، ليل أمس، جسرا في ولاية زونغولداغ شمال تركيا، محاولة الانتحار قفزا من على سور الجسر، حيث تراجعت عن القرار بعد إقناعها من قبل زوجها الذي حضر إلى مكان الحادثة.

 تفاصيل الخبر
وأفاد موقع خبرلار الإلكتروني، بأنّ الحادثة وقعت في حدود الساعة 22.00 ليلا، في حي “ألابلي” بولاية زونغولداغ شمال تركيا، حيث اعتلت “فاطمة ي” تحمل الجنسية السورية، والتي تبيّن أنّها حامل في شهرها الثامن سور الجسر الجديد في المقاطعة التي تقطن فيها.

وعلى الفور أبلغ الجوار فرق الإسعاف بالأمر، حيث تمّ اتخاذ كافة التدابير والاستعدادت اللازمة، في حين استدعت الشرطة زوج السيدة فاطمة -والذي تبيّن أنّه كفيف- إلى مكان الحادثة، وذلك بغية إقناع الزوجة بالعدول عن قرارها.

 

 

وتراجعت السيدة فاطمة عن قرار الانتحار بعد محاولات الإقناع التي قام بها زوجها “كمال ي” والذي أوضح أنّ زوجته تعاني من مشاكل نفسية.

وأفاد “كمال ، ي” -الذي تبيّن أنّه متزوج من سيّدتين اثنتين، إحداهما فاطمة- بأنّ زوجته تعاني من مشاكل صحية ونفسية، وأنّه أخرجها من المستشفى يوم أمس بناء على كفالته الشخصية.

ولفت كمال إلى أنّها ليست المرة الأولى التي تحاول فيها زوجته الانتحار قفزا من مكان مرتفع، موضحا بأنّها حاولت الانتحار في وقت سابق قفزا من نافذة المنزل.

ووفقا للمعلومات الواردة، فقد تمّ اقتياد السيدة فاطمة إلى مركز الشرطةـ بهدف الحصول على إفادتها.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق