حوادث و جرائم

شاهد دقائق “مرعبة”.. الإعلام التركي يحتفي بشاب سوري أنقذ مواطنا من الانتحار

 

قالت وكالة دوغان التركية، إن شاباً سورياً شارك في إنقاذ مواطن تركي حاول الانتحار في منطقة باغجلار بمدينة إسطنبول، صباح اليوم الأحد.

 

 

وبدأت القصة، إثر مشادة كلامية بين الشاب “أوغور ك – 27 عاما” وعائلته، حيث يُعتقد أن الشاب مدمن على المخدرات، وقد بدأ الشجار مع أسرته لسبب غير معروف، ليحاول بعدها الانتحار من نافذة المنزل الواقع في الطابق الثالث في منطقة Bağcılar Mahmutbey. Uğur K.

ووفقاً للمصدر، فإن الشاب السوري ماجد السلو، وهو مستأجر في نفس البناء الذي شهد الحادثة، هرع إلى شقة العائلة بعد تعالي الصراخ منها، وقد وصل وكان الشاب على وشك أن يلقي بنفسه من النافذة، ليمسك به قبل أن يسقط.

 

 


كما دخل المواطن الآخر، أميت بكليم، إلى الشقة وأمسك بذراع “أوغورك” الأخرى، وبقيا ممسكين به لمدة 3 دقائق متواصل حتى وصول فرق الإنقاذ والشرطة التابعة لقسم منطقة باغجيلار إلى مكان الحادث.

وقال الشاب السوري الذي كان أول من وصل لإنقاذ الشاب في لقاء مع الوكالة التركية: “واجبي الإنساني دفعني لإنقاذه” وإن الأمر كان صعباً لكن من واجبي إنقاذه.

وأظهر شريط مصور تم تسجيله بوساطة هاتف محمول لحظات وصفتها وسائل الإعلام التركية بـ”المرعبة” (حرييت و سي إن إن وتقويم)، حيث انتشر الفيديو على نطاق واسع في وسائل الإعلام و وسائل التواصل الاجتماعي.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق