حوادث و جرائم

صاحب مقهى يقتل شابة ثلاثينية أمام صديقاتها من أجل كأس شاي

أقدم صاحب مقهى في تركيا (أ.أ) 42 عاماً على قتل الشابة التركية “إميل غوتشر” البالغة من العمر 33 عاماً باستخدام مسدسه الشخصي، بعد جدال دار بينهما بسبب وصف الفتاة الشاي بأنه بارد.

 

 

ونقلت وكالة إخلاص التركية أن الحادث وقع في استراحة للمسافرين على جانب الطريق قرب قونيا مضيفة أنه على الرغم من نقل الفتاة للمستشفى وإجراء الإسعافات الضرورية لها إلا أنها فارقت الحياة متأثرة بجراحها نتيجة الطلق الناري.

وأشارت الوكالة إلى أنه وفقاً للمعلومات الواردة فإنَّ الفتاة كانت متوجهة من أنقرة إلى أنطاليا مع صديقاتها، وعند توقف الحافلة على جانب الطريق تشاجرت مع صاحب الاستراحة، واصفة الشاي بالبارد، قام بعدها صاحب الاستراحة بإطلاق النار عليها وسط ذهول الناس في المكان.

 

وقالت الوكالة إنه تم إرسال فرق الصحة والشرطة إلى مكان الحادث بعد بلاغ وردهم من المواطنين الموجودين بالمنطقة، بينما قدمت الفرق الطبية الإسعافات الأولية للمصابة، وتم نقلها إلى المستشفى المركزي في مدينة قونية، لكنها فارقت الحياة على الرغم من جميع المحاولات التي تم إجراؤها لها، مضيفة أنه تم احتجاز الجاني من قبل فرع الأمن العام بالمنطقة وفتح تحقيق بالحادثة.

وكانت تركيا الدولة الأولى التي وقعت على ما يسمى اتفاقية إسطنبول التي أبرمتها مع المجلس الأوروبي عام 2011  للحد من العنف ضد المرأة، وتعزيز وحماية الأسرة وتحقيق المساواة بين الرجل والمرأة قبل أن تنسحب منها في وقت لاحق.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق