أخــبـار مـحـلـيـة

صناعة محلية.. تركيا تكشف عن قنابل ذكية تغنيها عن طائرات F-16 الأمريكية

كشفت تركيا عن تطوير قنابل ذكية من صناعة محلية تستخدمها المسيرات التركية كبديل عن طائرات F-16 الأمريكية.

 

 

وقال وزير الصناعة والتكنولوجيا التركي مصطفى وارنك، في تصريحات صحفية، مساء الخميس، إنه “تم تطوير تقنية KGK-82 التي تقوم بتحويل القنابل الكبيرة التي تزن 340 كيلوغراما ولا تطلقها إلا الطائرات الكبيرة إلى قنابل ذكية موجهة”.

وأرفد “في الظروف الطبيعية تبلغ قيمة القنابل العادية 3-4 آلاف دولار، لكن مع إضافة هذه التقنية لها سيكون بالإمكان زيادة مداها إلى 100 كيلومتر من جهة، وزيادة قدرتها على ضرب الأهداف الذكية من جهة أخرى”.

 

وأوضح وارنك أنه “يوم أمس جرى اختبار الطائرة بدون طيار AKSUNGUR حيث أقلعت من أنقرة إلى سينوب وهي تحمل معها إحدى القنابل المزودة بهذه التقنية وقامت بضرب هدفها وعادت”.

وتابع أن “هذا يعني أنه إذا أردنا ضرب وكر للإرهابيين لم يعد هناك داع لتشغيل طائرة F16 وتزويدها بتلك القنبلة التي تزن 340 كيلوغراما والتوجه بها إلى هناك من أجل ضرب الهدف”.

وأكد “اليوم نقوم بتوجيه هذه الأوامر للمسيرات من أجل أن تذهب بهذه القنبلة الذكية لضرب مكان ما والعودة، وكل ذلك بدون الحاجة لرؤيته بالكاميرات”.

ومن شأن هذه التقنية أن تعزز اعتماد المسيرات التركية على صناعة الدفاع التركية بشكل كامل والاستغناء عن طائرات F16، مع ميزات إضافية تجعل الصواريخ أكثر دقة وأقل كلفة، لا سيما مع قدرة القنابل ذاتها على التوجه الذكي نحو الأهداف .

وتستطيع الطائرة AKSUNGUR التحليق لمدة تصل إلى 40 ساعة وعلو يبلغ 40 ألف قدم. فيما يبلغ وزن الأقصى لإقلاع الطائرة نحو 3.3 طن بحمولة مفيدة تبلغ 750 كلغ، ويمكن لها حمل قنابل ذكية من طراز HGK-82 وKGK-82 وTeber-81/82.

 

 

أنباء تركيا

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق