مـنـوعــاتمشاهير

طهاة أتراك وصلوا إلى النجومية العالمية

برز العديد من نجوم وسائل التواصل الاجتماعي في تركيا من الذين ارتبطت أسماؤهم بالطعام. لكن بعضهم اشتهر مؤخراً بسبب انتقالهم بإعداد الطعام إلى آفاق جديدة جعلتهم يحتلون عناوين الصحف في جميع أنحاء العالم بسبب كثرة متابعيهم والطرق المبتكرة التي يعرضون من خلالها ما يعدونه من وجبات فاخرة مميزة ذات بعد ثقافي مرتبط بالمطبخ التركي العريق. ويعرض هذا المقال بعضاً من هؤلاء الأسماء الشهيرة:

 

بوراك أوزديمير

ويلقب بـ CZN Burak، وهو طاهٍ مشهور وصاحب سلسلة مطاعم تركية تعرف باسم “مائدة المدينة”، وتضم 4 فروع في مناطق مختلفة من إسطنبول هي تقسيم وأكسراي وإتيلار وأول فرع خارجي له في دبي.

 

CZN Burak Kimdir? En Kapsamlı CZN Burak Özdemir Biyografisi | Prusa Haber

ويعرف بوراك أوزديمير الطباخ التركي الشهير الذي يبلغ من العمر 27 عاماً، باسم” الشيف المبتسم ” لأنه اعتاد أن يقدم وجباته بأسلوب شيق لا يخلو من الإثارة مع ابتسامة عريضة لا تفارق ثغره. وطوال فترة الوباء راح أوزديمير يسلي متابعيه على وسائل التواصل الاجتماعي بأكلاته الشهية والمميزة من تخصصات الطهي التركية الكثيرة الأنواع.

وكانت شهرة أوزدمير طارت لأول مرة عندما نشر مقطع فيديو له وهو يبني نسخة مصغرة من برج خليفة الشاهق بدبي من القرع المحشو بالجوز وصب عليه طلاءاً زجاجياً فاخراً من القطر المحلى على القمة، وهي تقنية يستخدمها أوزدمير كثيراً حيث أن معظم عروض الطهي المبهجة التي يقدمها تتضمن أطباق كبيرة الحجم والكثير من التقطيع السريع والماهر.

وفي يوليو/تموز، صعد أوزدمير إلى مستويات جديدة من خلال نشر مقطع فيديو على حساباته على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث كان يقطع بصلة على لوح التقطيع في السماء المفتوحة على متن طائرة شراعية تعمل بالطاقة. وانتشر الفيديو على نطاق واسع، حيث تابعه أكثر من 26 مليون شخص.

والواقع أن أوزدمير يستحق الشهرة بفضل مهارته وأدائه المميز إلى جانب اهتمامه بالطبقة الأقل حظاً في المجتمع حيث أسس جمعية خيرية وظهر في كثير من مقاطع الفيديو وهو يطعم حيوانات الشوارع ويبني الملاجئ لها. كما قام أوزدمير بتسليم الهدايا وتقديم الطعام للأطفال المحرومين بمناسبة عيد الأضحى.

واليوم يمتلك رجل الأعمال الشاب 5 مطاعم فاخرة داخل تركيا وخارجها حيث افتتح أحدث مطاعمه يوم 15 أغسطس/آب في مجمع دبي مول في دبي

ومن أكثر مقاطع الفيديو انتشاراً له ظهوره وهو يطبخ قطعة من الجبن في رقائق البطاطس التركية، أو يكسر بيضة نعام فوق شواية مغطاة بلحم على شكل مكعبات أو يعد برغر ضخم، ما دفع أعداداً كبيرة من المتابعين لزيارة مطاعمه العديدة والحكم على مهاراته من خلال التذوق والتجربة الواقعية.

وللطباخ الشاب مطعم آخر في دبي مختص بتقديم البرغر. ويعتبر مطبخ أوزدمير وسلسلة مطاعم “مائدة حضارات هطاي” بمثابة دعوة للتعرف على مسقط رأسه ومهد نشأته في ولاية هطاي جنوب شرق تركيا، بينما تنحدر عائلته من العاصمة السورية دمشق.

وفي حين تقدم مطاعمه التقليدية أطباق اللحوم اللذيذة بما في ذلك الكباب واللحم البقري والضلوع المحشوة، فإن مطعم البرغر الخاص به الذي يتمتع بجو أسري يقدم برغر أنغوس ولحم الصدر على خبز البطاطس والهوت دوغ مع صلصة بوراك الخاصة، إضافة إلى أنواع الكنافة التي يبرع أوزدمير بإعدادها.

 

 

“يغيت أوغور أيدال” طاه تركي آخر

 

قام الشيف التركي “يغيت أوغور أيدال” مؤخراً بمحاولة التفوق على أوزدمير من خلال شوي البرغر أثناء الطيران المظلي على ارتفاع 610 متر. ونشر “أيدال” وهو طاهٍ من أضنة، مقطع فيديو قبل فترة ظهر فيه وهو يعد برغر بالجبن باستخدام شواية وموقد في مطبخ في السماء. وشاركه في ذلك المقطع خبير الطيران والمظلات المؤهل “أونور آوجي” في الفيديو الذي تم تصويره فوق سد “سيحان” في أضنة حيث انتهى المقطع بتناول كلا الطيارين البرغر الذي أعداه أثناء التحليق. ومنذ ذلك الحين، لاقى هذا المقطع انتشاراً واسعاً وأصداءاً عريضةً في الصحف في جميع أنحاء العالم.

Yamaç paraşütü yaparken havada hamburger pişirdi!

 

 

طاهية المعجنات التركية وصانعة النماذج النابضة بالحياة “طوبة غيتشكيل”

 

تعد “طوبة غيتشكيل” الملقبة بـ “Red Rose Cake”، شخصية شهيرة على وسائل التواصل الاجتماعي وهي طاهية معجنات تركية ذاع صيتها منذ فترة حتى الآن، ولكن نماذجها الجميلة المأخوذة من العناصر اليومية والعروض المخادعة حصلت مؤخراً على جوائز في نيويورك تايمز. وكان لمقطع الفيديو الذي نشرته “غيتشكيل” الصيف الماضي عن حذاء أحمر واقعي من جلد التمساح، يتم تقطيعه إلى شرائح ليتبين أنه عبارة عن كعكة، انتشاراً فيروسياً مدهشاً، وحصلت بسببه على فرصة رواية تجربتها في مجلة “الناس” حيث حصد المقطع ما يقرب من 30 مليون مشاهدة في غضون أيام من نشره.

Turkish Baker Turns Super Famous for her Dazzling Hyper-Realistic Cakes -  Alsiasi

 

كما تحدث مقال صحيفة نيويورك تايمز عن الكثير من النماذج الواقعية التي قدمتها “غيتشكيل” مثل لفافة من ورق التواليت المبطن وقطعة صابون يعلوه الزبد وقطعتين من الموز الناضج منقطتان باللون الأسود ومتصلتان عند الساق. وتتضمن المقالة التي تحدثت عن طاهية المعجنات التركية في مجلة “الناس” مقاطع فيديو عن كعكات صنعتها تشبه نبات الصبار ولوح شواء كفتة مع نماذج لبعض القطع الناضجة وفنجاناً من القهوة التركية وحتى كعكة مصممة لتبدو مثل الدجاج النيء! كما تم ذكر دجاج “غيتشكيل” النيء وكعك كروك في مجلة تايم العام الماضي وكذلك في عدد لا يحصى من المنشورات المحلية والدولية الأخرى والتي ينسب إليها الفضل في انتشار اتجاه تقطيع الكيك الواقعي.

أما أوسع انتشار لها في تركيا، فكان بسبب نسخها المقلدة من تماثيل نصفية لشخصيات مشهورة مثل الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل التي تصدرت عناوين الصحف بالإضافة إلى كعكة أعدتها في مايو/أيار على شرف وزير الصحة التركي فخر الدين قوجة بنحت تمثال حقيقي له. بقي أن نعلم أن “طوبة غيتشكيل” ليست فنانة معجنات فحسب، بل هي أيضاً طاهية محترفة حائزة على جوائز وقائدة فريق اتحاد الطهاة الأتراك.

 

“فرات جيليك” اسم آخر من المشاهير الأتراك

 

انتشرت فيديوهات الرقص الخاصة بالممثل وصاحب المطعم التركي “فرات جيليك”على وسائل التواصل الاجتماعي

 

خلال حقبة الوباء، حيث ظهر فيديو رقص جديد للممثل الألماني التركي البالغ من العمر 39 عاماً وابن أخيه “أوزي”. والثنائي الذي يتخذ من باريس مقراً له لأن “جيليك” يمتلك مقهى “Au Plaisir” هناك، أمضيا وقتهما في خلق نوع من الإثارة بواسطة عروض راقصة مضحكة وماهرة والتي سرعان ما انتشرت بسرعة خيالية. وفجأة أصبح هذا الممثل وصاحب المطعم اسماً مألوفاً بفضل مهاراته في الرقص بشكل مدهش والتي تم تصويرها في مقاطع فيديو مرحة أظهرت مواجهات تنافسية مع ابن أخيه الأصغر وراقصة أخرى أكثر احترافاً. ومن الجدير بالذكر أن الممثل الكاريزمي موجود حالياً في تركيا لتصوير مقتبس من الدراما التلفزيونية الأمريكية الشهيرة “The Affair”. وسيطلق على النسخة التركية من البرنامج التلفزيوني المشهور اسم “Saklı” وسيتم بثه على BluTV منصة البث الأعلى مشاهدةً في البلاد.

 

Fransa'da kafe açan Fırat Çelik, salgın nedeniyle dükkanını kapattı - Son  Dakika Magazin

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق