أخــبـار مـحـلـيـةاقـتصــاديـة

عبور السفينة العملاقة التي ستبدأ أعمال بناء السيل التركي مضيقَ الدردنيل في طريقها إلى البحر الأسود

وصلت السفينة بيونيرينغ سبيريت، التي ستقوم بأعمال بناء خط السيل التركي لمد أنابيب الغاز الطبيعي، في القطاع الساحلي، إلى مضيق الدردنيل، في تركيا، صباح الثلاثاء.

وقد صرح مسؤولون في الشركة السويسرية المالكة للسفينة، أليساس، أن الوجهة الأخيرة للسفينة قد تكون ميناء أنابا شمال البحر الأسود، على الشاطئ الروسي حيث سيُبدأ بمد أول خطوط السيل التركي.

ويتوقع أن تصل السفينة إلى ميناء أنابا بعد ثلاثة أيام.

السفينة التي يبلغ طولها 382 متراً وعرضها 124 متراً وترفع علم مالطا، قادمة من هولندا.

أما خط السيل التركي، فسيبدأ من أنابا وسيمتد على مسافة 900 كيلومتر تحت البحر الأسود حتى يصل منطقة تراقيا التركية، على ساحل البحر الأسود أيضاً.

علماً أن العمل قد بدأ بسفينة أخرى، بالقرب من الميناء، بينما ستكمل سفينة بيونيرينغ سبيريت أعمال الإنشاء في المناطق العميقة من البحر.

ويتكون مشروع “السيل التركي” من خطين لأنابيب نقل الغاز بسعة 31.5 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي.

سيُخصص أحد الخطين لنقل الغاز الطبيعي إلى تركيا لتلبية احتياجاتها، والخط الثاني لنقل الغاز الروسي إلى أوروبا عبر الأراضي التركية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق