حوادث و جرائم

عشيقان تركيان يواجهان أسوأ مصير بسبب تقليد مشهد سينمائي شهير (فيديو)

لقي شاب تركي مصرعه بشكل مأساوي بينما كان يحاول مع حبيبته تقليد مشهد الطيران من فيلم “تايتنيك” الشهير.

 

 

وذكرت صحيفة “ديلي ستار” البريطانية أن العشيقين كانا في حالة سكر خلال رحلة صيد، حيث تقدّما إلى حافة أحد الأرصفة للحصول على صورة مثالية، إلا أنهما وقعا في البحر لتحصل المأساة.

وسقط فوركان تشيفتشي وصديقته ماين دينار، وكلاهما يبلغ من العمر 23 عاماً، في البحر بمدينة إزميت التركية، بعد محاولتهما تقليد مشهد ليوناردو دي كابريو وكيت وينسلت الشهير في فيلم “تيتانك”.

 

 

ووفق الصحيفة، فإن العشيقين قررا العبور إلى منطقة مغلقة قرب ميناء بحر إزميت من أجل محاولة تقليد المشهد في الفيلم، ليتعثرا ويسقطا معاً في المياه.

 

وأوضحت أن عدداً من الصيادين كانوا قريبين من مكان الحادث أسرعوا لإنقاذ الشاب والفتاة ليتمكنوا من إنقاذ الفتاة وسحبها إلى بر الأمان، في حين اختفى صديقها في أعماق البحر.

 

واتصل عدد من الموجودين في الميناء بخدمات الطوارئ، حيث حضر فريق من المنقذين الغواصين إلى مكان الحادث وبدؤوا عملية البحث عن الشاب في مياه البحر التي استمرت ساعتين، حتى عثروا عليه جثة هامدة.

وسحب فريق الإنقاذ جثة الشاب إلى الشاطئ، بينما نقل فريق من المسعفين الفتاة إلى مستشفى قريب.

 

 

وضع تيتانيك تسبب في كارثة فقد فوركان تشيفتشي حياته ، وتم إنقاذ حبيبته ماين دينار

 

وفتحت الشرطة التركية تحقيقاً في الحادثة وأوضحت أن التحقيقات الأولية بدأت من خلال فحص ما سجلته كاميرات المراقبة في المكان، والتي أظهرت اللحظات الأخيرة للثنائي معاً، حيث كانا يجلسان على كراسي الصيد في رصيف الميناء ويصطادان الأسماك.

وتحدثت الفتاة ماين خلال استجوابها من قبل الشرطة قائلة، إنها وصديقها اعتقدا أنه سيكون من المضحك تقليد المشهد الشهير في فيلم تيتانيك، ولكن سرعان ما فقدا توازنهما، وسقطا في مياه البحر.

وكشفت الشرطة أن التحقيق في الحادث مستمر، ومن المقرر أن تخضع جثة الشاب “سيفتشي” لعملية تشريح لتحديد سبب وفاته، قبل بدء مراسم تشييع جنازته.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق