عـالـمـيـة

عودة قافلة حافلات الجرحى بعد لحظات من انطلاقها من الأحياء المحاصرة في حلب

أفادت مصادر في المعارضة السورية، أن “الحافلات التي كانت تقل نحو 200 جريح ومريض، عادت أدراجها إلى أحياء حلب المحاصرة، بعد تعرضها لإطلاق من قبل الميليشيات التابعة لإيران، خلال توجهها إلى حي الراموسة، تمهيداً لنقلهم إلى ريف حلب الغربي”، وفقاً لاتفاق الهدنة بين قوات المعارضة وروسيا.

وقالت المصادر للأناضول ، إن إطلاق النار أدى لمقتل 4 من عناصر الدفاع المدني وإصابة عنصر آخر بجروح .

وأفادت مصدر في الدفاع المدني، أن عناصر الدفاع تعرضو لإطلاق نار بعد لحظات من إنطلاق أول قافلة تضم 200 مدني من الجرحى والمرضى، مشيرين إلى أنهم كان يحاولون فتح الطريق، وإزالة السواتر الترابية لتأمين مرور القافلة.

وأضاف المصدر للأناضول، أن القافلة اضطرت للعودة قبل وصولها إلى نقطة الخروج، وتم نقلهم إلى مشافي ميدانية في المنطقة.

وكان من المخطط اليوم إخلاء نحو 5000 عائلة من المدنيين، إلا أن خرق هدنة وقف إطلاق أخر العملية.

وكانت المعارضة السورية وروسيا توصلتا بوساطة تركية، إلى اتفاق للهدنة أول أمس، يفضي إلى إجلاء جميع المحاصرين في المدينة، إلا أن النظام والميليشيات الشيعية خرقت الهدنة واستهدفت بالقصف الأحياء المحاصرة، ليعود وقف إطلاق النار منذ منتصف الليلة الماضية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق