أخــبـار مـحـلـيـة

“غل” يرد على التصريحات حول احتمالية ترشيحه للانتخابات الرئاسية في 2019

ردّ “عبد غُل” رئيس الجمهورية التركية السابق، على التصريحات الأخيرة التي أدلى بها زعيم حزب الشعب الجمهوري السابق “دنيز بايكال”، فيما يخص ترشيحه للانتخابات الرئاسية في عام 2019.

وكان دنيز بايكال قد صرّح في لقاء تلفزيوني أجراه على قناة سي إن إن التركية، باحتمالية ترشيح “عبد الله غُل” للانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها في عام 2019، كممثل لنسبة 48 بالمئة التي صوتت ضد الدستور الجديد والنظام الرئاسي، خلال الاستفتاء الذي أجري في 16 نيسان / أبريل.

وردّا على تصريحات بايكال، أوضح “غل” في أثناء خروجه من صلاة الجمعة أنّه لم يأخذ التصريحات التي تناولته على محمل الجد.

وفي هذا السياق قال: “في الأيام الماضية أحد السياسيين ذكر اسمي ضمن حسابات حزبه السياسية الداخلية، في الواقع لم آخذ كلامه على محمل الجد، ولكن وللأسف بعض الأصدقاء أخذوا كلامه على محمل الجد”.

وذكر غُل أنه طوال مدة تسلّمه رئاسة الجمهورية التركية، بقي محايدا، مصرحا بأنه أعلن عدم الدخول إلى الحياة السياسية اليومية، وأنّه فقط سيشارك تجربته التي حصّلها عندما يتطلب الأمر منه ذلك”.

وتابع غل: “عندما ننظر نجد أن البلاد تعاني من التحزبات، على تركيا أن تنظر إلى الأمام، إذ هناك تطورات تهدد المصالح العالمية، وعلى الجميع أن يعمل في سبيل حل هذه المشاكل. بهذا الشكل أردت التعبير عن آرائي، ولا آخذ الأقاويل التي تهدف إلى إثارة المشاكل على محمل الجد”.

وانتقد الرئيس السابق تصريحات البعض، قائلا: “بعضهم تجاوز حدود الاحترام، وهموا إلى تعليمي ما يترتب علي فعله، وكلنا يعلم من الذي يقف خلف تنظيم هؤلاء الذين تجرّؤوا على التطاول علي وعلى مؤسسي حزب العدالة والتنمية”.

جدير بالذكر أنّ الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” وصف تصريحات دنيز بايكال بمحاولات لزرع بذور الفتنة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق