أخــبـار مـحـلـيـة

غنى ابو صالح ضحية شخصين أتراك قاموا بقتلها بعد فشلهم بسرقة جوالها في غازي عنتاب

نشرت صحيفة “حرييت” التركية اليوم الجمعة 9 تشرين الثاني (نوفمبر) تقريراً مقتضباً عن حادثة قتل الشابة السورية غنى أبو صالح في مدينة غازي عينتاب الليلة الماضية، عندما اعترض لصوص طريقها أثناء عودتها من جامعة غازي عينتاب إلى منزلها.

وقالت الصحيفة إن الحادثة وقعت في منطقة “يدي تبة” وتحديداً في ميدان “إنغلسيزلر بارك”، حيث قام اللصوص الذين كانوا على متن دراجة نارية باعتراض طريق الشابة “غنى أبو صالح (19 سنة)” والفتى “أحمد غازي (16 سنة)” في المنطقة المذكورة وقاما بطعنهما بعدما فشلا في سرقتهما.

 

وحسب المصدر فإن سكان المنطقة هرعوا إلى مكان الحادث واستدعوا الشرطة والإسعاف وتم نقل الضحيتين إلى مستشفى “شاهين بي للتدريب والبحوث” ولم يتمكن الأطباء من إنقاذ حياة الشابة “غنى أبو صالح” بينما تم وضع الفتى “أحمد غازي” في العناية المركزة، وكلا الضحيتين يحملان الجنسية السورية.

juri shampoo

وصباح اليوم استلمت عائلة الفتاة المغدورة جثمانها من المشرحة وشارك في مراسم الجنازة والدفن بمقبرة “يشيل كنت” حشد من أقارب وأصدقاء العائلة والشابة، وقالت إن الشرطة “تعمل من أجل القبض على المشتبه بهم”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق