أخــبـار مـحـلـيـةثقافية

“غوغل” يحتفي برسام الكاريكاتير التركي تورهان سلجوق

احتفل محرك البحث “غوغل” برسام الكاريكاتير التركي تورهان سلجوق، مبدع الشخصية الخيالية “عبدول جنباز”، ووضع صورته فوق صندوق البحث احتفالا بالذكرى 98 لميلاده. كانت حياة سلجوق مثارا للاهتمام والفضول وتحولت رسوماته إلى أعمال فنية عالمية من روائع الفن البشري.

 

 

يحتفل رسامو الكاريكاتير في تركيا والعالم بالرسام تورهان سلجوق، وقام من يجهله بالبحث عنه للتعرف عليه بعد رؤية صورته على صفحة “غوغل”.

ولد سلجوق في 30 تموز/ يوليو 1922 في “ميلاس” التركية، وكان أحد مؤسسي جمعية رسامي الكاريكاتير في تركيا. نشرت رسومه المتحركة الأولى في صحيفة “Türk Sözü” التي نشرت في أضنة عام 1941، وفي مجلة “Sut” الرياضية الحمراء والبيضاء الصادرة في إسطنبول.

 

 

عمل تورهان رسام كاريكاتير في صحيفة “تسفير” عام 1948، ثم انتقل إلى مجلة “Aydede”، ورسم أيضًا في صحف ومجلات كثيرة مثل “Akis” و”Yön” و”Devrim” و”Community in Yeni Istanbul” و”Yeni Gazete” و”Aksam” و”Milliyet” و”Cumhuriyet”. ونشر بالاشتراك مع شقيقه إلهان سلجوق مجلة مثل “كارتون” في عام 1953 و”Dolmuş في عام 1956.

اشتهر تورهان أيضًا بشخصياته الخيالية التي ابتكرها وخص لها سلاسل من الرسوم مثل “عبدول جنباز” التي بدأ برسمها في صحيفة ميليّت عام 1957، وقد أدّي دور هذه الشخصية أيضًا في المسرح والسينما. بالإضافة إلى ذلك، تم تصوير شخصية “عبدول جنباز” على طابع بريد بواسطة مؤسسة البريد التركي (PTT) في عام 1991 في تركيا.

عرضت أعمال تورهان في تركيا وفي العديد من المتاحف في أوروبا باعتبارها إرثًا إنسانيًا، وقد افتتح أول معرض رسوم متحركة له في ستراسبورغ بتوصيات من مجلس أوروبا، وعرض في العديد من البلدان أيضًا بين عامي 1992 و1997.

استخدم رسم سلجوق الكرتوني “السلام والكتاب” في ملصقات وشعارات حملة قراءة الكتاب التي أطلقها مجلس أوروبا في عام 1992. وكانت آخر رسومه في صحيفة جمهوريّت حين تدهورت حالته الصحية وأجرى عملية جراحية بسبب تمزق الشريان الأبهر في البطن في إسطنبول، لينُقل إلى العناية المركزة بعد هذه العملية وتتوفاه المنية بإسطنبول في 11 آذار/ مارس 2010.

في ذكرى وفاة سلجوق، تُمنح الجوائز كل عام تحت اسم “مسابقة تورهان سلجوق الدولية للرسوم المتحركة”، كما تنظم عدة دول مسابقات لرسامي الكاريكاتير باسم الفنان التركي تورهان سلجوق الذي صار رمزا في هذا المجال برسوماته المبتكرة وشعاراته الحقوقية.

ويذكر أن رسوم الكاريكاتور التركية حققت نجاحاً كبيراً، واحتلت مكاناً بارزاً في مجال الرسوم المتحركة عالميا، من خلال نجاحات متلاحقة على الصعيد الدولي، ومشاركة فنانيها بالمعارض والمسابقات الدولية للرسوم المتحركة، مثل “نصر الدين هوجا”، ومسابقة “آيدن دوغان”، ومهرجان أنقرة الدولي ومسابقة تورهان سلجوق، إضافة إلى العديد من المسابقات الدولية الأخرى التي لا تقل أهمية عن مثيلاتها.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق