حوادث و جرائم

فتاة تركية تتعرض لاعتداء عنصري في برلين

تعرضت فتاة تركية تبلغ من العمر 17 عامًا، إلى اعتداء عنصري في إحدى وسائل النقل العامة بالعاصمة الألمانية برلين.

 

 

وأفاد بيان صادر عن شركة برلين، الأربعاء، أن جدلا نشب بين فتاة تبلغ 17 عاما و6 أشخاص بينهم 3 نساء داخل “الترامواي”؟

ولفت إلى أن الأشخاص الستة وجهوا إهانات عنصرية للفتاة التي نبهتهم إلى ضرورة وضع الكمامة.

 

 

وتعرضت الفتاة وتدعى ديلان سوزري للاعتداء بعد نزولها من الترامواي، وتلقت لكمة على وجهها وضربات أخرى وشد شعرها، فيما فر المعتدون من مكان الحادث ونقلت الفتاة التي سجلت الاعتداء عبر هاتفها إلى المستشفى.

وتعرف عنصر شرطة على أحد المعتدين من خلال الفيديو، في وقت أوقفت فيه الشرطة 3 آخرين في إحدى الحانات.

وبعد التدقيق في البطاقات الشخصية للمتهمين الذين كانوا مخمورين أطلقت الشرطة سراحهم.

 

ونشرت سوزري مقطع فيديو عبر وسائل التواصل الاجتماعي تشرح فيه الاعتداء، مشيرة إلى أنها تعرضت للاعتداء لأنها أجنبية.

وأضافت: “أحد المعتدين أهانني بكلمات مثل “أجنبية قذرة”، و”ارجعي من حيث أتيت”، وضربوني عدة مرات على رأسي، وركلوا أقدامي لكي أقع على الأرض حتى يضربوا وجهي”.

 

ولفتت إلى أنها لم تتلقَ مساعدة من أحد رغم ازدحام المحطة بالناس.

كما انتقدت سوزري الصحافة لتناولها الواقعة على أنها جدل بخصوص الكمامة وليست اعتداءً عنصريًا.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق