عـالـمـيـة

فرحة عارمة في أذربيجان عقب تحرير “شوشة” من الاحتلال الأرميني

رحّب الأذربيجانيون على خط الجبهة، الأحد، بإعلان الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف، تحرير مدينة شوشة الإستراتيجية بإقليم “قره باغ”، من الاحتلال الأرميني.

 

 

وأشادت القوات الأذربيجانية والمواطنون والصحافيون في مدينة فضولي، بنجاح جيش البلاد في تحرير المدينة من الاحتلال، وعبّروا عن فرحتهم، بحسب مراسل الأناضول.

وهتف بعض الجنود والمراسلين الصحفيين باسم مدينة “شوشة”، إثر متابعتهم، عبر هواتفهم الجوالة، خطاب علييف الأخير حول تحرير المدينة.

 

وتأثر بعض الجنود وذرفوا دموع الفرح، وأطلقوا النار في الهواء ابتهاجا.

وفي وقت سابق الأحد أعلن علييف، تحرير مدينة شوشة الإستراتيجية من الاحتلال الأرميني.

وقال علييف في خطاب للشعب الأذربيجاني، إن “الأذان سيرفع في مدينة شوشة مجددا بعد منعه 28 عاما”.

وردا على اعتداء عسكري أرميني دموي في 27 سبتمبر/ أيلول الماضي، أطلقت أذربيجان عملية عسكرية لتحرير أراضيها في إقليم “قره باغ” المحتل.

ومنذ بدء أذربيجان تحرير أراضيها المحتلة من جانب أرمينيا، تمكنت من استعادة السيطرة على 5 مدن، بينها شوشة، و3 بلدات وأكثر من 200 قرية، فضلا عن تلال استراتيجية كانت محتلة من قبل أرمينيا.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق