حوادث و جرائم

في 24 ساعة.. 4 حوادث مأساوية للاجئين سوريين بينهم طفلان

لا يزال اللاجئون السوريون في دول اللجوء وعلى رأسها تركيا ولبنان عرضة للموت والأذى بسبب حوادث العمل وقلة الاحتياطات الواجب اتخاذها ولاسيما فيما يتعلق بالأطفال وتركهم وحيدين في المنزل.

 

وشهدت ال24 ساعة الماضية أربع حوادث مؤلمة قتل خلالها شابان سوريان خلال عملهما في المصانع والمزارع التركية وجرح آخرون، إضافة لمقتل طفلة وطفل بسبب الإهمال وعدم الانتباه لهما من قبل عائلتهما.

حادث أكسراي

 

ففي منطقة أكسراي وسط تركيا توفي اللاجئ السوري “زياد عيسى” البالغ من العمر 26 عامًا، وذلك بعد سقوطه في آلة زراعية (حصادة) خاصة بالشوندر السكري.

ووفقاً لموقع “yeni cag” فقد وقع الحادث حوالي الساعة الرابعة في قرية (سالاري آلاجا) في منطقة أورتاكوي، عندما فقد “عيسى” توازنه وسقط في الآلة التي كان يحمل فيها الشوندر خلال عمله في الحقل الذي يملكه صالح يلدريم (55 عامًا) .

وعقب الحادث أبلغ المزارعون الشرطة والمسعفين ورجال الإسعاف الذين حضروا الى المكان وقاموا بإخراج الشاب السوري من الالة حيث تم نقله إلى مشرحة مستشفى أورتاكوي الحكومي لتشريح الجثة كما فتح تحقيق بالحادث.

انفجار في ديار بكر

وفي الشرق التركي بمنطقة ديار بكر الصناعية، قتل عامل سوري وأصيب أربعة آخرون في الانفجار الذي وقع في المصنع الذي يتم فيه إنتاج الألمنيوم بالمدينة.

وذكر موقع “sendika” أن سبب الانفجار في المنطقة الصناعية المنظمة على طريق ديار بكر- إيلازيغ، غير معروف وأدى لمقتل العامل السوري الياس العلي، حيث تم نقله مستشفى “غازي يشار غيل” للتدريب والبحوث، وفتح تحقيق بالحادث.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق