أخــبـار مـحـلـيـةأخبار الهجرة و اللجوء حول العالم

قافلة “افتحوا الطريق إلى حلب” تصل الحدود التركية السورية بـ 1500 شاحنة

وصلت قافلة “افتحوا الطريق الى حلب” التي نظمتها مؤسسة الإغاقة الإنسانية التركية، إلى الجانب التركي من الحدود مع سوريا، والتي شهدت تظاهر الاف الاشخاص القادمين من كافة انحاء تركيا احتجاجا على الحصار المفروض على شرق مدينة حلب المحرومة من المساعدات الانسانية، وفي محاولة لإيصال المساعدات التي قاموا بجمعها.

ووصل المتضامنون في قوافل تحت شعار “افتحوا الطريق الى حلب”، من 81 محافظة تركية، إلى منطقة تبعد ثلاثة كيلومترات من نقطة جلوي غوزو الحدودية في الجانب التركي قرب معبر باب الهوى الذي نقل من خلاله المصابون بجروح بالغة من شرق حلب الى تركيا للعلاج.

وكتب المتضامنون على يافطات رفعوها “لا يمكن ترك حلب تحت القصف”، ورددوا: “روسيا القاتلة، اخرجي من سوريا!” و”الامة ستحاسب ايران!”.

كما نقلت القوافل مساعدات انسانية للسوريين الذين تم اجلاؤهم من حلب. وبحسب المنظمة التركية فان الاف السيارات و1500 شاحنة تنقل مساعدات انسانية وصلت الى الحدود تلبية لندائها.

وقالت متظاهرة شابة لوكالة فرانس برس “لن نترك اخواننا بايدي طغاة”.

ومنذ الخميس تم اجلاء 8500 شخص بينهم ثلاثة الاف مقاتل الى الاراضي الواقعة تحت سيطرة المعارضة في ريف حلب بحسب المرصد السوري لحقوق الانسان. إلا أن عملية الاجلاء علقت الجمعة بقرار من النظام السوري.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق