حوادث و جرائم

قتلى و جرحى بسبب “غفوة فجائية” لسائق حافلة ركاب

توفي تركيان وأُصيب 18 آخرون في حادث اصطدام مروع بين شاحنة وحافلة ركاب غطّ سائقها في غفوة فجائية، غربي البلاد.

وقالت صحيفة “هبرلار”، بحسب ما ترجمه موقع “الجسر ترك”، إن حافلة تقلّ 27 راكباً اصطدمت، صباح الأربعاء، بشاحنة من الخلف على طريق سريع في قضاء باناز التابع لولاية أوشاك.

 

 

وأضافت أن الحادث أسفر عن مصرع سائقي الحافلة على الفور، وإصابة 17 راكباً وسائق الشاحنة.

وهرعت فرق الإسعاف بأعداد كبيرة إلى موقع الحادث، ونقلت المصابين إلى المستشفيات القريبة.

وقال معاون السائق في إفادته إن السائق غطّ في غفوة فجائية بعد أن غلبه النعاس، ما أسفر عن اصطدامه بالشاحنة.

وتواصل الشرطة التحقيق للكشف عن ملابسات الحادث.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق