أخــبـار مـحـلـيـةاقـتصــاديـة

قرب الانتهاء من “مشروع العصر” بين تركيا وجورجيا وأذربيجان

شارفت أعمال إنشاء خط “باكو- تلفيس- قارص” للسكة الحديد البري على الانتهاء؛ حيث بدأت عمليات تركيب القضبان الحديدية للسكة في هذا المشروع المخطط إنهاءه مع نهاية عام 2016 وابتداء الرحلات التجريبية عليه خلال عام 2017.

تمر السكة الحديدية عبر ثلاث دول انطلاقاً من مدينة قارص التركية، ومروراً بمدينة تلفيس في جورجيا، لتصل السكة الحديدية إلى مدينة باكو في أذربيجان.

 

وينتظر المواطنون في مدينة قارص التركية الذين أطلقوا على المشروع اسم “الطريق الحريري أو مشروع العصر” انتهاءه بفارغ الصبر. حيث قال مدير اتحاد التجار والفنيين لمدينة قارص التركية، آدم بورولداي، إن هذا المشروع سيحول مدينة قارص إلى مركز تجاري مهم.

45967e48-556c-44fc-8a90-3a0bde1c61cc

وقال أيضاً: “بالطبع لقد عملت الوزارة في قارص بشكل جيد جداً منذ 21 عاما. وجميعنا هنا نعرف قيمة هذه الأعمال. وخط السكة الحديدي هذا هو أحد هذه المشاريع الجميلة جداً التي قُدمت لنا. فبعد انتهاء الخط سيتم تأسيس مركز لوجستي يحتوي على العديد من المطاعم والمخازن التي ستوفر فرص عمل لمواطنيناً. وبالتالي فإن افتتاح الخط سيعيد الروح إلى تجار قارص”.

كما صرح بورولداي بأن هذا المشروع سيتيح الفرصة أمام التجارة الخارجية إلى الصين وأوروبا.


daaa8fa8-e2e7-4392-9e1f-67c9ee0cc1a7

ويذكر أن رئيس الجمهورية، رجب طيب أردوغان، ورئيس الوزراء، بن علي يلدريم، والوزير أحمد آرسلان، يتابعون عن قرب هذا المشروع الذي سيمتد حتى حدود جرجستان.

وسيتمكن هذا الخط من نقل مليون مسافر و6 مليون و500 ألف طن من الحمولة في السنة في المرحلة الأولى. وفي عام 2034 سترتفع هذه الأرقام لتصل إلى 3 مليون مسافر و17 مليون طن من الحمولة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق