أخــبـار مـحـلـيـة

قرقاش: الإمارات حريصة على علاقاتها مع تركيا

قال المستشار الدبلوماسي لرئيس دولة الإمارات، أنور قرقاش، إن بلاده حريصة على علاقاتها مع تركيا، مشيرا أن هناك حاجة لمزيد من التعاون بين دول المنطقة.

جاء ذلك في محاضرة ألقاها، الخميس، تحت عنوان “الأمن والاستقرار في عالمنا المتغير.. من منظور دولة الإمارات”، في أبوظبي، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية (وام).

وقال قرقاش: “دولة الإمارات حريصة على علاقاتها مع تركيا، مع إيران، مع الدول العربية (..) لن تكون الإمارات قاعدة للإضرار بدولة جارة مثل إيران”.

وأضاف أن الإمارات “ستسعى دائما لحل خلافاتها مع إيران من خلال السياسة والدبلوماسية وتقليص حجم هذه الخلافات”.

وفي نوفمبر/ تشرين الثاني 2021، قال علي باقري نائب وزير الخارجية الإيراني للشؤون السياسية، إن بلاده اتفقت مع الإمارات على “فتح صفحة جديدة في العلاقات الثنائية”، حسب وكالة “إرنا” الإيرانية.

وأردف قرقاش: “من صالحنا مع كل دول الإقليم أن نبني على أجندة الاستقرار وأجندة الازدهار”.

وأفاد المسؤول الإماراتي، بـ”الحاجة إلى منصات إقليمية للتعاون والحوار بين دول المنطقة تشمل تركيا وإيران تقوم على مبدأ نبذ العنف واحترام سيادة الدول وفتح آفاق التعاون الاقتصادي لخلق الازدهار الإقليمي”.

وأوضح أن “الإمارات تعد ثالث أكبر اقتصاد في الشرق الأوسط بعد تركيا والسعودية، وأحد أكبر اقتصادات العالم، التي يبلغ عدد سكانها 10 ملايين نسمة وناتجها المحلي 430 مليار دولار”.

وعززت الإمارات وتركيا، في الآونة الأخيرة، علاقاتهما على جميع الأصعدة، وتسعى الإمارات إلى مضاعفة حجم تجارتها مع تركيا مرتين أو ثلاث مرات، فيما يعد من أبرز العلامات على دفء العلاقات بين البلدين.

وحالياً تعد الإمارات الشريك التجاري الأكبر لتركيا في منطقة الخليج، كما تحتل المرتبة الثانية خليجياً على مستوى الاستثمارات المباشرة في تركيا.

وفي فبراير/ شباط الماضي، أجرى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان زيارة إلى الإمارات هي الأولى من نوعها منذ نحو 10 سنوات.

وجاءت زيارة أردوغان إلى الإمارات بعد زيارة الشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبوظبي إلى أنقرة في نوفمبر من العام الماضي.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق