عـالـمـيـة

قلق دولي من سلالة كورونا جديدة ببريطانيا.. وطمأنة ألمانية

عبرت دول حول العالم عن قلقها إزاء اكتشاف سلالة جديدة من فيروس كورونا في بريطانيا، واتخذ عدد منها تدابير احترازية لمنع تفشي السلالة الجديدة لديها، في حين طمأنت برلين بالقول إن اللقاحات الراهنة فعالة لمكافحة السلالة الجديدة من الفيروس.

 

 

وذكرت منظمة الصحة العالمية أن سلالة كورونا الجديدة في بريطانيا، ظهرت أيضا في الدنمارك وهولندا وأستراليا

من جهتها، قالت وزارة الصحة الإيطالية، إنه تم رصد مريض مصاب بالسلالة الجديدة من كورونا التي ظهرت في بريطانيا.

وأضافت الوزارة أن المصاب عاد من بريطانيا خلال الأيام القليلة الماضية على متن رحلة جوية هبطت في مطار فيوميتشينو بالعاصمة روما، ويخضع الآن للعزل.

 

طمأنة ألمانية

 

وفي إعلان للحكومة الالمانية مساء الأحد، قالت إن خبراء الاتحاد الاوروبي توصلوا إلى خلاصة مفادها أن اللقاحات الراهنة المضادة لفيروس كورونا تتصف بالفاعلية لمكافحة السلالة الجديدة

وقال وزير الصحة الالماني ينس سبان لقناة التلفزيون العامة “زد دي إف”: “استنادا إلى كل ما نعرفه حتى الساعة، وإثر اجتماعات حصلت بين خبراء السلطات الأوروبية”، فإن “لا تأثير (للسلالة الجديدة) على اللقاحات” التي لا تزال “فعالة”.

 

قلق دولي وتدابير احترازية

 

وبدأت الأحد محادثات بين باريس وبرلين والاتحاد الأوروبي بشأن السلالة الجديدة من كورونا، بحسب إعلان للرئاسة الفرنسية.

وقررت هولندا حظر استقبال رحلات جوية تقل مسافرين من المملكة المتحدة، اعتبارا من اليوم الأحد.

وقالت الحكومة الهولندية، في بيان صباح الأحد، إن حظر السفر سيظل ساريا حتى الأول من كانون الثاني/يناير، مضيفة أنها تتابع التطورات، وتدرس فرض إجراءات إضافية تتعلق بوسائل السفر الأخرى.

 

كما أعلنت بلجيكا أنها ستعلق الرحلات الجوية وحركة القطارات القادمة من بريطانيا اعتبارا من منتصف ليل الأحد.

وأوضح رئيس الوزراء البلجيكي الكسندر دو كرو في تصريح للتلفزيون البلجيكي “في ار تي” أن مدة التعليق ستكون 24 ساعة على الأقل، كما نقلت “فرانس برس”.

 

وأعلنت إيطاليا أنها بصدد تعليق الرحلات الجوية مع المملكة المتحدة.

 

وكتب وزير الخارجية الإيطالي دي مايو عبر منصات التواصل الاجتماعي “أطلقت المملكة المتحدة تحذيرا يتعلق بشكل جديد من كوفيد هو نتيجة تحول للفيروس”، مضيفا “نحن كحكومة، من واجبنا حماية الإيطاليين ولذلك (…) سنوقع، مع وزير الصحة، مرسوما يقضي بتعليق الرحلات مع بريطانيا”، لكن لم يحدد موعد بدء تنفيذ هذا الإجراء.

 

وقال مكتب رئيس الوزراء الفرنسي إن بلاده ستفرض حظرا لـ48 ساعة على دخول جميع القادمين من بريطانيا، بما في ذلك شركات الشحن البري أو الجوي أو البحري أو عبر السكك الحديدية، ابتداء من مساء اليوم الأحد.

ونقلت وكالة الأنباء النمساوية (إيه.بي.إيه) عن وزارة الصحة قولها إن النمسا تعتزم أيضا حظر الرحلات الجوية من بريطانيا.

وقالت حكومة إسبانيا إنه في ظل تحركات بعض شركائها في الاتحاد الأوروبي، فقد طلبت من المفوضية الأوروبية والمجلس الأوروبي استجابة منسقة لمواجهة الوضع الجديد.

 

وقال مسؤولو الاتحاد الأوروبي إن المفوضية والمجلس على اتصال بالدول الأعضاء لتنسيق الجهود في هذا الشأن.

 

كذلك، تدرس ألمانيا حظر الرحلات الجوية من بريطانيا وجنوب إفريقيا، لمنع انتشار السلالة جديدة من الفيروس، وفق ما قال مصدر في وزارة الصحة الأحد، لـ”فرانس برس”.

 

وإزاء هذا التطور، علق كبير الجراحين الأمريكيين جيروم أدامز، بالقول إن “مسؤولي الصحة الأمريكيين يتابعون ظهور السلالة الجديدة لمرض كوفيد-19 في بريطانيا”.

وأضاف أن أي تحور في الفيروس يظهر أن على الناس حماية أنفسهم من فيروس كورونا، أثناء انتظارهم الحصول على اللقاح.

وقال آدامز في تصريحات لشبكة (سي بي أس) “الفيروسات دائمة التحور … وإذا كان هذا التحور لسلالة أكثر نقلا للعدوى، فهذا يعني أننا بحاجة لتوخي أقصى قدر من اليقظة ونحن ننتظر الحصول على اللقاح”.

 

وعلى صعيد متصل، قالت هيئة الطيران المدني الكويتية على تويتر إنها أضافت المملكة المتحدة إلى قائمتها للدول عالية الخطورة اليوم الأحد، مما يعني حظر كل الرحلات الجوية القادمة منها.

 

وقررت إيران تعليق إرسال الرحلات الجوية إلى بريطانيا لأسبوعين، بسبب ظهور سلالة جديدة لفيروس كورونا.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية عن شهرام آدم نجاد، نائب وزير النقل الإيراني، قوله “بسبب الظروف الجديدة المتعلقة بانتشار كوفيد-19 في المملكة المتحدة، سيتم تعليق الرحلات الجوية بين طهران ووجهات في المملكة المتحدة لأسبوعين”.

 

وقررت تركيا تعليق الرحلات القادمة من بريطانيا والدنمارك وهولندا وجنوب أفريقيا، بحسب إعلان لوزير الصحة التركي نشره عبر حسابه في “تويتر”.

 

سلالة جديدة ببريطانيا 

 

وفي وقت سابق الأحد، أعلن وزير الصحة البريطاني مات هانكوك، أن السلالة الجديدة “خرجت عن السيطرة”، في إطار  تبرير إعادة فرض الإغلاق الجزئي في المملكة المتحدة، وهي تدابير قال إنها قد تستمر حتى توزيع لقاح.

وأضاف هانكوك في حديث لـ”سكاي نيوز”: “إنه تحد كبير حتى نوزع اللقاح على السكان. هذا ما سنواجهه خلال الشهرين المقبلين”.

والسبت، أعلن رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، ومجموعة من العلماء، أن السلالة الجديدة المكتشفة في البلاد أشد عدوى بنسبة 70 بالمئة.

وأعلن جونسون إلغاء احتفالات عيد الميلاد، وإغلاق المتاجر في لندن وجنوب إنكلترا ابتداء من الأحد، بالتزامن مع انتشار “سلالة جديدة من فيروس كورونا سريعة التفشي”.

وقال جونسون إن “تجمعات عيد الميلاد لا يمكن أن تتم، وعلى المتاجر التي تبيع سلعا غير أساسية في لندن وجنوب إنكلترا الإغلاق، لاحتواء تفشي الوباء”.

وأوضح جونسون أن “العاصمة لندن ومقاطعات جنوبية من إنكلترا ستنتقل من مستوى الطوارئ الثالث إلى الرابع، الذي يتطلب إغلاق كل المتاجر غير الأساسية، وصالونات الحلاقة، و”أماكن الترفيه” المغلقة، وذلك اعتبارا من الأحد”.

 

وكان المستشار العلمي للحكومة باتريك فالانس قد أشار السبت إلى أن هذه السلالة الجديدة بالإضافة إلى انتشارها السريع، أصبحت أيضا الشكل “السائد” من الفيروس بعدما أدت إلى “زيادة حادة” في الحالات التي استدعت الدخول إلى المستشفيات في كانون الأول/ديسمبر.

وحتى مساء السبت، بلغ عدد الوفيات الناجمة عن الإصابة بفيروس كورونا في بريطانيا 67 ألفا و75 شخصا، بينما تجاوزت الإصابات مليونين و4 آلاف حالة، بحسب موقع “وورلد ميتر” المعني برصد ضحايا الوباء في العالم.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق