أخــبـار مـحـلـيـة

كليجدار أوغلو: الدستور الجديد منافي للدين الإسلامي الذي يتبع مبدأ الشورى

أفاد كمال كليجدار أوغلو زعيم حزب الشعب الجمهوري بأن الدستور الجديد منافي للدين الإسلامي والديمقراطية.

جاء ذلك في لقاء أجراه على قناة “هابير ترك” انتقد فيه كليجدار أوغلو مقترح الدستور الجديد المُتضمن استبدال النظام البرلماني بالنظام الرئاسي، والذي تمت المصادقة عليه من قبل البرلمان التركي.

وفي هذا السياق قال كيلجدار أوغلو: “إن الدستور الجديد يتنافى مع المعتقدات، ومع الديمقراطية، ويتنافى أيضا مع الإسلام، ففي الإسلام يوجد مبدأ الشورى، ولكن النظام الرئاسي يفتقر لهذا المبدأ، إذ يهدف هذا النظام إلى أن يكون صاحب القرار رجل واحد فقط”.

تجدر الإشارة إلى أن حزب الشعب الجمهوري من أبرز الأحزاب السياسية المعارضة في تركيا، ويعرف بهويته العلمانية، التي تدعو إلى عدم خلط الدين بالسياسة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق