مـنـوعــات

كم يوماً يستطيع الإنسان أن يبقى بلا نوم على الإطلاق؟

رغم أن أطول مدة بلا نوم بإمكان البشر أن يعيشوا خلالها غير معروفة، فإن آثار الحرمان من النوم ستظهر مباشرة بلا شك.

 

 

ولعل أطول وقت مسجل بلا نوم هو نحو 264 ساعة، أو ما يزيد قليلاً على 11 يوماً متتالياً، سجَّله الأمريكي راندي غاردنر في عام 1963، حين كان يبلغ من العمر وقتها 17 عاماً.

ماذا يحصل لجسم الإنسان بعد عدة أيام بلا نوم؟

 

 

 

بعد ثلاث أو أربع ليالٍ فقط بلا نوم، تبدأ الهلوسة، ويؤدي الحرمان من النوم لفترات طويلة إلى:

  • الضعف الإدراكي
  • التهيج
  • أوهام
  • جنون العظمة
  • ذهان أو Psychosis

وعلى الرغم من أن الموت بسبب الحرمان من النوم أمر نادر للغاية، فإنه يمكن أن يحدث، حسب موقع Medical News Today.

عدم النوم لمدة 24 ساعة متواصلة

إن فقدان 24 ساعة من النوم ليس بالأمر غير المألوف. قد تفوتك ليلة من النوم للعمل أو تحضيراً لاختبار أو حتى للاعتناء بطفل مريض.

من المزعج طبعاً البقاء مستيقظاً طوال الليل، إلا أنه لن يكون له تأثير كبير على صحتك العامة، حسب ما نشره موقع Healthline الطبي.

ولكن عدم النوم على مدى 24 ساعة له آثار بطبيعة الحال، منها:

  • النعاس
  • التهيج
  • ضعف اتخاذ القرار
  • ضعف إصدار الأحكام
  • الإدراك المتغير
  • عجز الذاكرة
  • ضعف البصر والسمع
  • انخفاض التنسيق بين اليد والعين
  • زيادة توتر العضلات
  • الارتعاش
  • زيادة خطر الحوادث

ولكن تذهب جميع هذه المخاطر بمجرد أن يحظى الإنسان بنوم كافٍ بعدها.

أطول مدة بلا نوم
إن عدم النوم لمدة ثلاثة أيام يحدُّ بشدة من القدرة على التفكير، خاصةً الوظائف التنفيذية / Istock

عدم النوم لمدة 36 ساعة متواصلة

يختلف الأمر في هذه الحالة كثيراً، فدورة النوم مسؤولة عن تنظيم دورة الهرمونات، وضمن ذلك الكورتيزول والأنسولين وهرمون النمو البشري.

نتيجة لذلك، يؤدي عدم النوم فترة طويلة إلى تغيير العديد من وظائف الجسم، نذكر منها:

  • الشهية
  • الأيض
  • درجة الحرارة
  • المزاج
  • مستوى التوتر
  • وقد يتطور الأمر ليؤثر على الجوانب التالية:
  • التعب الشديد
  • الاختلالات الهرمونية
  • قرارات محفوفة بالمخاطر
  • التفكير غير المرن
  • نقص الانتباه
  • ضعف الكلام، مثل سوء اختيار الكلمات ونبرة الصوت

عدم النوم لمدة 72 ساعة متواصلة

بعد 72 ساعة من عدم النوم، يشعر معظم الناس برغبة مُلحة في النوم، وقد يعجز الإنسان عن البقاء مستيقظاً بمفرده.

إن عدم النوم لمدة ثلاثة أيام يحدُّ بشدة من القدرة على التفكير، خاصةً الوظائف التنفيذية مثل: تعدد المهام وتذكُّر التفاصيل والانتباه، وحتى التحكم في المشاعر.

هذا المستوى من الحرمان من النوم يجعل من الصعب تأدية أبسط المهام.

أطول مدة بلا نوم تم تسجيلها

دوَّن عدد الأيام التي سجّلها الأمريكي غاردنر، العالم ويليام ديمينت، إذ لاحظ أن غاردنر عانى بعض هذه الآثار الجانبية، من ضمنها ضعف قدراته الإدراكية والحسية.

لم يستهلك وقتها غاردنر أي عقاقير منشطة ليبقى مستيقظاً، لكنه اعتمد على الآخرين لإلهائه عن النوم، حسب ما نشره موقع New Scientist.

وعندما انتهت التجربة، كان غاردنر مستيقظاً لمدة 264 ساعة و25 دقيقة. ثم نام لمدة 14 ساعة قبل الاستيقاظ لاستخدام الحمام.

وإذا كانت المدة القصوى غير محددة من قِبل العلماء، فإن الحرمان من النوم لفترة طويلة يؤدي للموت بالتأكيد، وهذا ما لاحظه العلماء في الفئران على سبيل المثال.

ماتت الفئران التي حُرمت من النوم بعد أسبوعين فقط، وهو أقل من الوقت الذي تستغرقه للموت جوعاً.

عربي بوست
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق