أخــبـار مـحـلـيـة

لأول مرة.. المتحدث باسم أكرم إمام أوغلو يغرد باللغة العربية و هذا ما كتبه…

نشر “مراد أونغون”، المتحدث الرسمي باسم بلدية إسطنيول الكبرى ورئيسها أكرم إمام أوغلو، اليوم الإثنين، تغريدة باللغة العربية، وذلك في سابقة تعتبر الأولى من نوعها.

 

وعادة لا ينشر “أونغون” على حسابه في “تويتر” إلا باللغة التركية.

وغرد “أونغون” قائلا باللغة العربية “إلى من يهمه الأمر: انسحبت بلدية اسطنبول الكبرى من مشروع قناة اسطنبول”.

ولم يوضح “أونغون” أسباب تغريده باللغة العربية لا باللغة التركية.

يذكر أن أكرم إمام أوغلو ينشر ويصرح بشكل شبه يومي منشورات وتصريحات حول معارضته لمشروع “قناة إسطنبول” الاستراتيجي، في حيث يشدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على إيجابيات المشروع، وأنه سيتم.

ونهاية العام الماضي، وجه أردوغان، في خطاب له، رئيس بلدية إسطنبول الكبرى إكرم إمام أوغلو، إلى ضرورة الالتفات للاهتمام بشؤونه بعيدا عن مشروع “قناة إسطنبول”.

وقال أردوغان مخاطبا أكرم إمام أوغلو،إن “قرار إنشاء (قناة إسطنبول) ليس من شانك، بل هو عائد لنا ولمجلس بلدية إسطنبول الكبرى”.

وشدّد أردوغان قائلا، إن “الجهة المعنية بمشروع (قناة إسطنبول) هي الدولة التركية، ومسؤولية المؤسسات هي دعم الحكومة في قرارتها ومن يتوانى في أداء مهامه سيحاسب”.

ومشروع “قناة إسطنبول” الذي أعلن عنه أردوغان، هو مشروع العصر والأضخم في تركيا، ويهدف بالدرجة الأولى لتعزيز البنية التحتية في تركيا، و إلى تحسين طرقها البرية والبحرية.

وهو أحد أكثر المشاريع ملاءمة للبيئة مع انخفاض التكلفة المالية، وقد قامت تركيا بوضع خطة هذا المشروع بالتعاون مع عدد من الخبراء الأتراك والدوليين.

أنباء تركيا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق