أخــبـار مـحـلـيـة

لافروف: متفقون مع تركيا وقطر على ضرورة الحل السياسي بسوريا

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، ، إن بلاده تتفق مع تركيا وقطر على ضرورة التوصل إلى حل سياسي للأزمة السورية.

 

 

جاء ذلك في كلمة له، الخميس، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيريه التركي مولود تشاووش أوغلو، والقطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، في العاصمة الدوحة، عقب عقدهم لقاء ثلاثيا.

وأشار لافروف إلى أنها المرة الأولى التي يلتقي فيها وزراء خارجية الدول الثلاثة للتباحث بشأن الأزمة السورية.

 

 

ولفت إلى أن الوزراء الثلاثة أكدوا على ضرورة إيجاد حل سياسي للأزمة في إطار القرار الأممي رقم (2254).

وأوضح أن البلدان الثلاثة تتخذ موقفا مشترك إزاء وحدة الأراضي السورية وسيادتها، مؤكدا على أهمية إيصال المساعدات الإنسانية للسوريين المحتاجين.

وأشار إلى اتفاق بلاده وتركيا وقطر على مواجهة الإرهاب، والمساعي الانفصالية التي تهدد وحدة الأراضي السورية، وتشكل خطرا على أمن واستقرار دول الجوار.

كما أكد الوزراء الثلاثة على أهمية محادثات اللجنة الدستورية السورية، معربين عن استعدادهم لتقديم الدعم المطلوب لها، بحسب لافروف.

ولفت إلى ضرورة تسهيل العودة الآمنة والطوعية لطالبي اللجوء والنازحين، ودعم المساعي الرامية لتعزيز الثقة بين الأطراف السورية.

وأوضح لافروف أنه من الممكن عقد لقاءات مشابهة في المستقبل، قائلا أن “النقاط المشتركة بين الدول الثلاثة ستكون ملحقا مفيدا لمسار أستانة”.

وأعرب الوزير الروسي عن ترحيبه برغبة قطر في المساهمة في حل الأزمة السورية.

 

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق