أخــبـار مـحـلـيـة

لدواعٍ أمنية.. السلطات التركية تغلق مداخل ومخارج سفارة هولندا وقنصليتها

أغلقت السلطات التركية، مساء السبت، مداخل ومخارج سفارة هولندا بالعاصمة أنقرة، وقنصليتها في مدينة إسطنبول، لدواعٍ أمنية، على خلفية التوتر بين البلدين، بسبب سحب أمستردام تصريح هبوط طائرة وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو على أراضيها قبل توجهه إليها.

وأفادت مصادر دبلوماسية، أن السلطات المعنية حظرت الدخول والخروج من وإلى المبنيين.

وأشارت المصادر ذاتها إلى أن القرار نفسه شمل منزلي القائم بأعمال السفارة الهولندية، والقنصل العام في البلاد.

وأرجعت هولندا قرار سحب تصريح هبوط طائرة وزير الخارجية التركي، إلى “أسباب أمنية”.

وكان من المقرر أن يزور وزير الخارجية التركي روتردام لإلقاء كلمة في مقر القنصلية العامة التركية، حول الاستفتاء المقبل على التعديلات الدستورية في بلاده، المزمع إجراؤه منتصف أبريل/نيسان المقبل.

وفي وقت سابق من اليوم ذاته، أعلن القنصل التركي في مدينة روتردام الهولندية “سادين آي يلدز”، عن إيقاف السلطات الهولندية سيارة وزيرة الأسرة والسياسات الاجتماعية التركية “فاطمة بتول صيان قايا”، وعدم السماح له بالتوجه إلى مقر القنصلية.

وعلى إثر ذلك طالبت الخارجية التركية السفير الهولندي (الذي يقضي عطلة خارج تركيا) بعدم عودته إلى البلاد في الوقت الراهن.

الموقف الهولندي الأخير، يأتي بعد أيام من توتر مماثل اندلع بين أنقرة وعدد من الدول الأوروبية بينها هولندا وألمانيا أيضا على خلفية منعهم وزراء أتراك من المشاركة في فعاليات على أراضيها للحديث إلى الجاليات التركية عن التعديلات الدستورية التي سيجري بحقها الاستفتاء الشعبي المقبل.

وكان من بين من تم منعهم من حضور تلك الفعاليات وزير الخارجية، جاويش أوغلو أيضا.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق