أخــبـار مـحـلـيـة

لقاء جديد بين موسكو وواشنطن في تركيا.. وكالة روسية: مسائل صعبة سيبحثها الطرفان

قالت وكالة تاس الروسية للأنباء، نقلاً عن مصدر لم تسمه، إن ممثلين من روسيا والولايات المتحدة سيجتمعون في إسطنبول، الجمعة 9 ديسمبر/كانون الأول 2022، وذكر التقرير أن الجانبين سيبحثان مجموعة من “المسائل الصعبة”.

بحسب الوكالة الروسية، فإن من بين تلك المسائل؛ التأشيرات وأعداد الموظفين في سفارتيهما وعمل مؤسسات كل جانب ووكالاته في الخارج وعدد آخر من القضايا.

وخفضت السفارة الروسية في واشنطن والسفارة الأمريكية في موسكو بشكل كبير في السنوات القليلة الماضية من أعداد الموظفين خلال سلسلة من عمليات متبادلة شهدت إعادة العشرات من الدبلوماسيين الأمريكيين والروس لبلادهم. 

محادثات سابقة

واجتمع سيرغي ناريشكين، رئيس جهاز المخابرات الخارجية الروسي، مع ويليام بيرنز مدير وكالة المخابرات المركزية الأمريكية (سي.آي.إيه) في العاصمة التركية أنقرة يوم 14 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، وهو الاجتماع الأرفع مستوى وجهاً لوجه بين الجانبين منذ غزو روسيا لأوكرانيا في فبراير/شباط مطلع هذا العام.

وعن تلك المحادثات، قال نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، إن الوفدين ناقشا “قضايا مهمة” في أنقرة.

وذكر أن الاجتماع بين “سي آي إيه” وجهاز الاستخبارات الخارجية الروسي في أنقرة تم بناءً على طلب واشنطن، مضيفاً أن الاجتماع عقد من قِبَل الخدمات الخاصة للبلدين ونوقشت خلاله “قضايا حساسة”.

يُشار إلى أن لقاء مدير الاستخبارات المركزية الأمريكية بيل بيرنز، ونظيره الروسي سيرغي ناريشكين، جرى في أنقرة بضيافة جهاز الاستخبارات التركي الإثنين 14 نوفمبر/تشرين الثاني. 

كان مسؤول في مجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض، رفض ذكر اسمه، قال لـ”الأناضول”، إن قنوات الاتصال مع روسيا “مفتوحة”، لا سيما فيما يتعلق بـ”إدارة المخاطر وتحديداً المتعلقة بخطر حدوث هجوم نووي أو زعزعة الاستقرار الاستراتيجي”.​​​​​​​​​​​​​​

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق